عاجل

ستون مهاجرا أغلبهم من الأطفال ماتوا، اثر غرق قاربهم في بحر ايجيه قبالة السواحل الغربية لتركيا. وجرى في وقت سابق انقاذ أكثر من أربعين شخصا من بينهم قبطان المركب ومساعده، وهما تركيان وضعتهما السلطات قيد الحجز.

أغلب الضحايا من الفلسطينيين والسوريين والعراقيين، وقد اصطدم قارب الصيد الذي كان يقلهم بالصخور، بعد إبحاره من بلدة “أحمدبيلي” التركية الى وجهة مجهولة، لكن افادات أولية نقلتها احدى وسائل الاعلام التركية، أشارت إلى أن المهاجرين كانوا يتجهون الى المملكة المتحدة.

وغالبا ما يحاول المهاجرون غير الشرعيين الوصول الى سواحل الجزر اليونانية انطلاقا من تركيا، ليذهبوا الى باقي أنحاء أوروبا.