عاجل

أغنى رجل في فرنسا بيرنار أرنو يعلن رغبته في أن يحصل على الجنسية البلجيكية لمساعدته على توسيع افرع مجموعته التجارية جروب أرنو داخل بلجيكا على حد قوله.

و نفى أرنو جميع التكهنات التي تشير إلى قيامه بهذه الخطوة لدوافع تتعلق بالضرائب التي يدفعها في فرنسا .

و أكدت الحكومة البلجيكية قيام الثري الفرنسي بطلب الجنسية ، جاء ذلك على لسان رئيس لجنة الحصول على الجنسية ، جورج داليماج:
“ لقد تقدم بطلب الحصول على الجنسية البلجيكية، وتم نقل الملف إلى الدوائر المختصة، و ستجري عملية دراسة الطلب وفقاً للقانون البلجيكي و موافقة الجهات المعنية كمكتب الخارجية و وزارة العدل و ضمانة الدولة”.

و ربط بعض المحللين هذه الخطوة بسياسة الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند و المتمثلة بفرض المزيد من الضرائب على الطبقة الغنية في فرنسا، في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها منطقة اليورو.

و صنفت مجلة فوربس المختصة بمتابعة أخبار أثرياء العالم، الفرنسي أرنو في الدرجة الرابعة على مستوى العالم بامتلاكه واحداً وأربعين مليار دولار.