عاجل

تقرأ الآن:

إختفاء نائب الرئيس الصيني عن المشهد السياسي يثير جدلا في البلاد


الصين

إختفاء نائب الرئيس الصيني عن المشهد السياسي يثير جدلا في البلاد

إختفاء نائب الرئيس الصيني والرئيس المقبل شي جين بينغ عن المشهد السياسي والإعلامي منذ أسبوع، ترك المجال مفتوحا للشائعات في البلاد.

إذ تضاربت الأنباء والشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي الصينية، بين إصابته بأزمة قلبية حادة وتعرضه لإصابة أثناء ممارسة الرياضة.

وذهبت شائعات أخرى تداولتها وسائل إعلام تايوانية مقربة من الحزب الشيوعي، إلى القول بأن بيينغ تعرض الى محاولة اغتيال.

وتأتي هذه الشائعات وسط صمت مطبق للسلطات الرسمية بالتزامن مع غياب واضح لبيينغ عن أي نشاط سياسي أو إعلامي، رغم ان الأحداث الداخلية والإقليمية والدولية تفرض على شخصية بحجم نائب الرئيس الإدلاء بدلوه فيها، مثل الزلزال الذي ضرب منطقة يوننان غرب البلاد أو تدهورالعلاقات مع اليابان بسب الأرخبيل المتنازع عليه.

بعض المسؤولين الصينيين، أرجعوا من ناحيتهم غياب نائب الرئيس الى انهماكه في تحضير المؤتمر العام الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني الحاكم، الذي سيعقد الشهر القادم.