عاجل

تقرأ الآن:

تواصل التحقيق في جريمة قتل في "آنسي"


العالم

تواصل التحقيق في جريمة قتل في "آنسي"

لغز مقتل أربعة أشخاص بينهم ثلاثة من عائلة بريطانية من أصل عراقي في منطقة آنسي الفرنسية الأسبوع الماضي، ما يزال غامضا بحسب المدعى العام في منطقة “آنسي“، “إيريك ميلو” الذي قال:

“هناك ثلاثة محاور كبيرة للتحقيق نركز عليها: العمل والعائلة والعراق”.

وبحسب “ميلو” فإنه هناك عدة احتمالات تبرر وقوع الجريمة، مثل وجود نزاع عائلي يتعلق بالميراث، ثم هناك مجال عمل الضحية الأولى سعد الحلي، وهو مهندس، وأخيرا هناك فرضية وجود مسألة على صلة ما بالعراق.

الشاهدة الرئيسية وهي ابنة الضحية ذات السبع سنوات والتي أصيبت في الهجوم، خرجت من قسم الانعاش، لكن الاطباء لم يوافقوا بعد على بدء الاستماع اليها.

ويقول ميلو أيضا في هذا الصدد:
“سيتم الانصات اليها بطريقة دقيقة. هذا ضروري. ولكن في الوقت الراهن ينبغي أن ننتظر تحسن حالتها الصحية على ايدي الأطباء”.

المدعي العام الفرنسي يتحول الى لندن للتنسيق مع المحققين البريطانيين في القضية خلال ساعات يوم الخميس، كما سيتواصل التحقيق في السويد، حيث كانت والدة زوجة الحلي تقيم وهي احدى الضحايا.