عاجل

الولايات المتحدة نددت بشدة بمقتل السفير الأمريكي في ليبيا “كريس ستيفنس“، وثلاثة امريكيين آخرين في هجوم استهدف القنصلية الأمريكية في بنغازي، هجوم أدى كذلك الى مقتل عناصر من قوات الأمن الليبية.

وأكد أوباما أن الهجوم لن يؤدي الى قطع العلاقات مع طرابلس، وقال:

“تدين الولايات المتحدة بأقوى العبارات هذا الهجوم المشين والمروع. وإننا نعمل مع الحكومة الليبية من أجل ضمان أمن دبلوماسيينا. وقد أوعزت لإدارتي بتشديد الاجراءات الأمنية حول مقراتنا الدبلوماسية حول العالم. وسنعمل مع الحكومة الليبية لجلب القتلة الذين هاجموا شعبنا الى العدالة”.

من جانبها دانت الأمم المتحدة الهجوم، وقال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جيفري فلتمان انه ليس ثمة ما يبرر العنف الذي مورس على الدبلوماسيين في بنغازي.

وبين فلتمان أن الأمم المتحدة تتصدى لكل أشكال الاساءة حيال الأديان، في إشارة الى المتظاهرين الذين شنوا الهجوم احتجاجا على فيلم مسيء للاسلام، وقد أخرجه شخص يحمل الجنسيتين الاسرائيلية والأمريكية.