عاجل

تقرأ الآن:

نحو تشكيل حكومة ائتلافية في هولندا


هولندا

نحو تشكيل حكومة ائتلافية في هولندا

 
 
في لاهاي يحتفل حزب الشعب من أجل الحرية والديمقراطية الليبرالي الحاكم، بالفوز في الانتخابات التشريعية.
 
 وقد بدأ زعيم الحزب ورئيس الوزراء المنتهية ولايته “مارك روتيه” اجتماعا مع فريقه البرلماني، لمناقشة نتائج الانتخابات، بهدف تشكيل حكومة ائتلاف مع حزب العمال بزعامة “مارك سامسوم”.
 
 وتؤكد نتائج الانتخابات تأييد الهولنديين للاندماج الأوروبي، وتكاتفا داخل الاتحاد الأوروبي، لمواجهة أزمة الديون في منطقة اليورو. ويقول “روتيه”:
 
“أنا مسرور جدا بتصدر حزبي للنتائج، وهي مسؤولية كبيرة من أجل تحقيق تطلعات الناخبين…وعلينا التركيز الآن على تكوين حكومة مستقرة في أقرب وقت ممكن”.
 
من جانبه أعرب “مارك سامسوم“ عن رغبته في المشاركة في الحكومة الى جانب الليبراليين.
 
وكان الاشتراكيون وأقصى اليمين تكبدوا خسائر كبيرة في هذه الانتخابات، بعد أن فقدوا نصف مقاعدهم في البرلمان، واعتبر الخبر سارا بالنسبة الى ألمانيا.
 
المحلل السياسي أدريان شوت:
“لا يختلف الوضع كثيرا في ألمانيا عن هولندا، ونرى الآن في هولناد كيف صوت الناخبون لفائدة الاندماج الأوروبي، بطريقة براغماتية. لن نساعد اليونان الى ما لا نهاية، ولكن ستكون هناك مرونة”. 
 
ويحمل العماليون رؤية مشابهة للرئيس الفرنسي، فيما تعلق بمواجهة الأزمة بالرفع من الضرائب، لكن الليبراليين لا يقبلون بذلك. ويمكن للمشاروات الهادفة الى تشكيل حكومة أن تستغرق أسابيع عدة.