عاجل

عاجل

"غي رايدر" مدير منظمة العمل الدولي لأورونيوز : حل أزمة البطالة في أوروبا مهمة عاجلة

تقرأ الآن:

"غي رايدر" مدير منظمة العمل الدولي لأورونيوز : حل أزمة البطالة في أوروبا مهمة عاجلة

حجم النص Aa Aa

فاريبا مافدات من اورونيوز :

هنالك ما يقارب عن خمسة و عشرين مليون عاطل عن العمل في أوروبا، من بينهم أكثر من سبعة عشر مليون شخص في منطقة اليورو. يعني ما يقارب خمسة ملايين شاب عاطل عن العمل. و في بعض البلدان نسبة البطالة في صفوف الشباب تتجاوز الاربعين في المئة …. أنا مع غي رايدر مدير منظمة العمل الدولي احدى وكالات الامم المتحدة المتخصصة (ILO) … السيد رايدر، في خطابك الافتتاحي في مايو قلت : “ تمثل منتصف هذه الأزمة العالمية فرصة مهمة لتغيير حياة الملايين من الناس’‘. و الآن، كيف يمكنك تحقيق ذلك؟ غي رايدر: حسنا، كنت قد وصفت مأساة أزمة البطالة الأوروبية , وأعتقد انه واقع مؤسف. ما قلته في خطابي الافتتاحي هو أن منظمة العمل الدولية ، يجب أن تكون لها تأثير في حياة الناس لكي نعتبرها ناجحة. ويمكننا أن نفعل ذلك بطرق مختلفة جدا. و ذلك من خلال العمل مع الدول الأعضاء لمنظمة العمل الدولية. و عددهم مئة و خمسة و ثمانون دولة ، او من خلال أنشطة التعاون التقني مثلا او بمحاولة التأثير على الأجندة السياسة الدولية، حتى نتمكن من العودة الى النمو العالمي و خلق فرص العمل التي نفتقدها في الوقت الراهن. أعتقد أن منظمة العمل الدولية لها دور في كل هذه المجالات وأريد أن أبذل قصارى جهدي ليكون هذا الدور فاعلا . يورونيوز: دعوت مختلف الحكومات للتعاون، ولكن هل لسلطتك تأثير ؟ ؟ الى اي مدى انت متشبث بهذه المطالب؟

رايدر :

كالعديد من المنظمات الدولية – ندافع عن ما نعتبره “شيء صحيح” يعني منح الناس عمل و مدخول مما يمكنهم من العيش بطريقة لائقة . يورونيوز: هذا شيء جيد للغاية، هذا عالم مثالي. و لكن ما يحدث في أوروبا على وجه الخصوص، هو أن الحكومات والشركات تقترح وظائف لفترات قصيرة فقط. و هذا يخلق شعور بانعدام الأمن و ينتج عنه في نهاية المطاف الفقر و الاضطرابات الاجتماعية . كيف ستعالج هذه المشكلة بالذات؟ فهذه الوظائف القصيرة المدى هي الوحيدة المتوفرة حاليا ؟ رايدر :

أنت على حق تماما , نحن بحاجة لا فقط لخلق مواطن شغل و انما كذلك التأكد من جودتها. تعلمون، ان العمل نصف وقت او بصفة مؤقتة له تاثير هام في نجاح اسواق العمل ولكن يجب ان تكون طريقة العمل هذه خيار لا التزام . الوضع حرج في أوروبا و في جميع أنحاء العالم، على العالم ان يعيد النظر في أوضاعه المالية. الازمة الاقتصادية تركت ثقوبا في الميزانيات و سوق العمل هو اول من تأثر بهذه الازمة من جراء تدابير التقشف. أعتقد أنه علينا ان نراجع اسلوب التقشف هذا . وأعتقد أن المرحلة التي وصلنا إليها اليوم تدل على حاجة ماسة لاتخاذ مسار جديد . ثانيا، يجب ان نكون و ندرب الناس قبل دخولهم الى سوق العمل و اعني بذلك الننظر في تنمية مهارات الشباب. نحن في حاجة الى خطط تستهدف الشباب على وجه التحديد كمنحهم تجربة او تكوين قبل العمل .
أنت على حق تماما , نحن بحاجة لا فقط لخلق مواطن شغل و انما كذلك التأكد من جودتها. تعلمون، ان العمل نصف وقت او بصفة مؤقتة له تاثير هام في نجاح اسواق العمل ولكن يجب ان تكون طريقة العمل هذه خيار لا التزام . الوضع حرج في أوروبا و في جميع أنحاء العالم، على العالم ان يعيد النظر في أوضاعه المالية. الازمة الاقتصادية تركت ثقوبا في الميزانيات و سوق العمل هو اول من تأثر بهذه الازمة من جراء تدابير التقشف. أعتقد أنه علينا ان نراجع اسلوب التقشف هذا . وأعتقد أن المرحلة التي وصلنا إليها اليوم تدل على حاجة ماسة لاتخاذ مسار جديد . ثانيا، يجب ان نكون و ندرب الناس قبل دخولهم الى سوق العمل و اعني بذلك الننظر في تنمية مهارات الشباب. نحن في حاجة الى خطط تستهدف الشباب على وجه التحديد كمنحهم تجربة او تكوين قبل العمل .

يورونيوز: هذا منطقي جدا ولكن حقيقة الأمر هي أننا في حالة ركود، لا توجد الموارد المالية التي تسمح بذلك… فمن السيئ للغاية ان تستولي الحكومة على جزء من معاشات المسنين مثلا لتوفير الموارد . هذه المشاريع التي تتحدث عنها، تحتاج الى موارد مالية، ليست متوفرة ..

رايدر : اعتقد ان هنالك امكانيات . لنأخد مثلا برنامج ضمان الشباب فهو لا يكلف الحكومات الكثير و يقدر بحوالي صفر فاصل خمسة في المئة من مجموع الانفاق الحكومي . فمن الممكن اذا تقديم هذا البرنامج . فهو لا يكلف الكثير . هذا البرنامج لقي نجاحا كبيرا في السويد و فينلاندا . و يجب على الحكومات ان تنظر الى هذا البرنامج على انه مشروع استثمار . يورونيوز : اسمح لي ان اتعمق في هذا الموضوع . تحدثت عن فترة تكوين للشباب قبل العمل . يعني انه بعد المدارس على الشاب ان يتدرب لمدة ستة اشهر او سنة لتحسين مستواه اكثر و بذلك ستصبح مطالبه اكبر و في آخر المطاف قد لا يجد عمل

ربما يتعرض الشاب للفشل . و لكن التجربة تثبت انه من الممكن ان نتحصل على نتائج اكثر ايجابية مما تتصور. اعود للمثل السويدي الذي ذكرته منذ قليل . فقد اثبتت الاحصائيات نجاح برنامج ضمان الشباب . خمسون في المائة من الشباب الذين اتبعو برنامج التمويل الذاتي حصلو على عمل لفترة طويلة .

يورونيوز: عذرا، على المداخلة . قلت: عمل عن طريق التمويل الذاتي …؟

رايدر:
العمل لفترة طويلة عن طريق التمويل الذاتي . يعني العمل في شركة لا تحتاج لدعم حكومي . حضرت مؤخرا مؤتمر الاتحاد الاوروبي عن العمل . و تحضى هذه الفكرة بنظرة ايجابية. اظن اننا نسير على الطريق الصحيحة فالجميع يدرك مدى تفشي البطالة في صفوف الشباب و هنالك وعي باهمية القيام بتغييرات . اظن ان الساحة السياسية تدرك كذلك اننا لا نستطيع ان نواصل على هذا المنوال .

يورونيوز: هذه ليست الا خطوات صغيرة في الاتجاه الصحيح، ولا يمكن ان نصفها بالمثالية. هنا بدأوا يتحدثون عن “جيل تائه”. و ابعد من ذلك اتحدث عن “أجيال تائهة “ لأنه بمجرد فشل جيل واحد، تفشل الاجيال التالية أيضا. ما نتحدث عنه هنا هو الوقت. الحكومات الأوروبية تقدم فرص محدودة للتدريب لعدد محدود من الناس، ثم ننتظلر منهم ان يجدو الحل بانفسهم .بكل بساطة نتحدث عن “اجيال تائهة “ لعدم توفر الفرص للجميع

رايدر :

اعتقد أن وجود “جيل تائه “ صحيح – . كل الدلائل تشير الى ذلك فالشباب الذي يترك الدراسة ليبحث على عمل اذا ما قضى اكثر من سنة دون ان يجد وظيفة قد يؤثر ذلك سلبا على مستقبله العملي و قد يجد صعوبة في الحصول على عقد جيد . انا اجادرك الراي فالاقتصار على العمل المؤقت هنا و هناك و انتظار نتيجة ايجابية غير مجد . لا بد من سياسة تاخذ الجميع بعين الاعتبار نحن بحاجة لنمو اقتصادي و بيئة اقتصادية تمكننا من خلق مواطن شغل للجميع و وجود حلول فعالة . و لكننا نواجه وضع اقتصادي في تقلص و انكماش . و البيئة الاقتصادية التي نحتاج لها لتغيير الوضع ليست متوفرة حاليا . يورونيوز: الوضع المثالي الذي وصفته يستغرق وقتا لتحقيقه. كيف ترى المستقبل؟ رايدر : سيستغرق الامر بعض الوقت للوصول الى ما نأمله. وهو الحد من نسبة البطالة في اوروبا. ولكن هذا لا يعني أنه من صالحنا ان نؤجل البداية. يقول الصينيون رحلة طويلة تبدأ بخطوة اولى. الخطوة الأولى يجب أن تؤخذ اليوم. خلال مؤتمر العمل الذي حضرته تلقينا رسائل مهمة جدا , رسائل سياسية من أعلى مستوى في الاتحاد الأوروبي. السياسيون الأوروبيون لديهم وعي بالوضع المأساوي والعمل لابد أن يبدأ الآن. حتى لو كانت النتائج تستغرق وقتا طويلا لا بد ان نشرع في العمل .

اورونيوز : شكرا غي رايدر