عاجل

فرنسا تغلق سفاراتها ومدارسها يوم الجمعة في حوالى 20 بلدا كاجراء “احترازي” اثر نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد في مجلة فرنسية ساخرة صباح الاربعاء.
يأتي نشر الرسومات وسط موجة غضب عارمة اشعلها فيلم مسيء للاسلام عرض على شبكة الانترنت.
رئيس تحرير جريدة تشارلي ابدو ستيفان تشاربونيير يقول:“نحن ننتقد الجميع وكل اسبوع واذا نشرنا عن الرسول يسموها استفزاز “؟
دليل بو بكر المسؤول عن جامع باريس الكبير يرى ان نشر هذه الرسومات في هذا التوقيت شيء خارج عن نطاق المنطق.
ويقول :” هذا شيء غير مقبول ابدا وتجاوز للحدود وللمنطق وحتى انه تجاوز لحدود المسؤولية “.
وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس انتقد قرار المجلة نشر الرسومات ووصفه بأنه مستفز وبمثابة سكب الزيت على النار .
وقال :“نها رسومات مهينة لمعتقدات الناس ونحن هنا في دولة قانون ونحترم حرية التعبير عن الرأي فيمكن الذهاب الى المحكمة ومقاضاة المجلة الاسبوعية وهذا ما حدث بالفعل في وقت سابق،وانها في النهاية مسالة احترام “.

وزير الخارجية الفرنسي الذي شدد على أهمية حرية التعبير على الاراضي الفرنسية اكد انه سيتم حظر تظاهرة دعي اليها السبت المقبل في باريس احتجاجا على الفيلم المسيء للاسلام.