عاجل

تقرأ الآن:

اصابة العشرات في احتجاجات على الفيلم المسيء للاسلام بباكستان


تونس

اصابة العشرات في احتجاجات على الفيلم المسيء للاسلام بباكستان

الاحتجاجات على الفيلم المسيء للاسلام تتواصل، حيث اصيب ما يقرب من خمسين شخصا جلهم من الشرطة في العاصمة الباكستانية اسلام اباد، بعد اشتباكات نشبت بين قوات الامن وطلبة باكستانيين حاولوا اختراق الحواجز الامنية والوصول إلى السفارة الامريكية.

وفي محاولة لتهدئة الرأي العام الباكستاني قامت اشنطن بشراء مساحات اعلانية على شبكات التلفزة الباكستانية لبث اعلانات تتضمن مقتطفات من كلمات الرئيس الامريكي ووزيرة خارجيته يؤكدان فيها على احترامهما لكافة الاديان.

اما في تونس، فقد اتخذت قوات الامن اجراءات امنية استثناية لا سيما امام السفارة الفرنسية بعدما نشرت جريدة “شارلي ايبدو” الاسبوعية الفرنسية رسوما مسيئة للنبي محمد.

صحفي يسأل مواطنة فرنسية مقيمة في تونس:
ماذا تريدين القول لرئيس تحرير اسبوعية “شارلي ايبدو“؟

المواطنة تجيب:
“انت مغفل. فانت تجلس مسترخيا وكأن شيئا لم يحدث لكننا هنا في تونس نشعر بالتهديد، فكل الفرنسيين المقيمين في العالم الاسلامي يشعرون بالتهديد. المدارس اغلقت واغلب العائلات الفرنسية لن تخرج من المنازل”

المخاوف من خروج مزيد من المظاهرات يوم الجمعة دفع السلطات الفرنسية لاتخاذ اجراءات احترازية باغلاق سفاراتها ومدارسها في عدد من البلدان الاسلامية تخوفا من حدوث اعتداءات علىها من قبل متظاهرين غاضبين.