عاجل

“كلنا حقول تجارب“، انه عنوان فيلم المخرج الفرنسي جان بول جود المتحمس للزراعات الغير معتمدة كليا على المواد الصناعية الكيميائية. فيلم يعتمد على الدراسة الحديثة للبروفسور سيراليني الذي برهن اضرار زراعات الذرة المعدلة جينيا .

كارسيل سارفاآس مدير مركز زراعي اوروبي اعتبر ان “البروفسور سيراليني استخدم في تجاربه فئرانا لديها الاستعدادات للاصابة بالاورام و لهذا وصلت نتيجة الاصابات الى السبعين بالمئة”. اما البروفسور سيراليني صاحب الدراسة فاعرب عن ذهوله من ردود الفعل التي تبدي الرفض للدراسة بدلا من البحث عن الاخطار الممكنة”.

البرلمانية الاوروبية الفرنسية كورين لوباج اعربت عن وجوب ارساء قواعد الثقة بالدراسات لكي يكون الاختيار صحيحا بالنسبة لعدم تناول او لتناول اراعات معدلة جينيا. فبعد كل ما نشهده من تأثير على صحة الانسان قد يقتضي الامر تغييرا بتشريعات زر اعية اتخذت سابقا”.

دراسة البروفسور سيراليني جعلت المؤسسات الاوروبية الرسمية تطلب رايا علميا لوكالات الصحة الاوروبية.

زراعة الذرة هي من ابرز زراعات الحبوب المعدلة جينيا و ستكون موضع فحوصات و تحاليل تجريها مختبرات مستقلة تماما عن المنتجين و المزارعين.

اودري تيلف من يورونيوز قابلت المديرة العامة للشؤون الصحية في المفوضية الاوروبية.

اودري تيلف من يورونيوز:اهلا في يورونيوز بباولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية. لقد ارسلتم ملف الزراعات المعدلة جينيا ودراسة البروفسور سيراليني الى الهيئة الاوروبية لسلامة الغذاء فهل سيصدق على هذه الدراسة؟.

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية: “صحيح طلبنا بكل وضوح ان تدرس السلطات الصحية هذه الدراسة باسرع وقت ممكن و طلبنا اشتشارة عدة خبراء لكي نتأكد جيدا بواسطة مختلف الآراء”.

اودري تيلف من يورونيوز:هل الخبراء المستشارون هم فعلا مستقلون و متجردون؟”.

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية: السلطة الغذائية الاوروبية مجهزة بنظام متين و صارم في اخيار الطاقم العلمي الذي يتجدد دوريا”.

اودري تيلف من يورونيوز:لكن قد تنوجد احيانا بعض المصالح المتداخلة و قد حصلت بعض السوابق.

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“لقد حصل تجاوز في الماضي لكن النظام الحالي لسلطة حماية الغذاء هو اشد نظام في العالم لسلطة من هذا النوع و كل البيانات و الاعمال تنشر و هي بمتناول الجميع عبر الانترنت و ستة عشر بالمئة من الخبراء الذين تقدموا بترشيحاتهم رفضوا بسبب تضارب في المصالح”.

اودري تيلف من يورونيوز:“دراسة البروفسور سيراليني كانت موضع انتقاد و كذلك الدراسات التي تعتمد عليها السلطة المعنية بسلامة الغذاء لتقييم الزراعات المعدلة جينيا فكيف تنظرون الى تطور الزراعات المعدلة جينيا في اوروبا“؟

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“ان الاختبارات تجريها السلطات الاوروبية لسلامة الغذاء ان بالنسبة للمواد المعدلة جينيا او المبيدات هي اختبارات تتم بواسطة المال العام فلا يجب ان يختبر بالمال العام منتج خاص”.

اودري تيلف من يورونيوز:و ما مدى فعالية النتائج؟

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“ان النتائج فعالة لانها اجريت بالطرق المعتمدة دوليا و ستطلب دراسات اضافية في حال تبتت الحاجة الى ذلك مع العلم ان التحاليل تستغرق ما بين ثلاث او خمس سنوات و هنالك ملفات تتابع دراساتها منذ سبع او عشر سنوات”.

اودري تيلف من يورونيوز:ما هو المنطق من التفاوت بالدراسات بين آثار المبيدات و تلك الخاصة بالمواد المعدلة جينيا؟

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“يجب ان نعرف و نحدد المدة التي تصلح لاجراء الاختبارات فلا توجد حتى الآن اية دلائل عن ضرورة اطالة هذه المدة بغية اجراء فحوصات ادق”.

اودري تيلف من يورونيوز:هل يمكن ان تطمئنوا الاوروبيين عن سلامة الاغذية المعدلة جينيا التي يطعمونها لاطفالهم و ان كافة التدابير في هذا المجال اتخذت و احترمت؟”

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“استطيع طمأنة المستهلكين الاوروبيين ان المواد المعدلة جينيا الموجودة في الاسواق هي مراقبة و سليمة غذائيا و المستهلكون يعرفون تماما الاصناف التي تدخل في تركيبتها مواد معدلة جينيا و اوروبا تنفر د في العالم بإعلام المستهلكين عن وجود مواد معدلة جينيا”.

اودري تيلف من يورونيوز:و بالنسبة لغلافات علف الحيوانات هل يشار الى ذلك ايضا؟

باولا تيستوري كودجي المديرة العامة للصحة و حماية المستهلك في المفوضية الاوروبية:“لا لان الحيوان يهضم العلف الذي يحتوي على مواد معدلة جينيا دون اي تاثير او اثر لذلك لا وجود لهذه المواد المعدلة جينيا في الحليب او اللحوم”.