عاجل

تقرأ الآن:

مستقبل العلاقات الأوربية الصينية الجديدة؟


أوروبا

مستقبل العلاقات الأوربية الصينية الجديدة؟

مع اقتراب المؤتمر العام للحزب الشيوعي الحاكم في الصين واقتراب انتخاب رئيس جديد للبلاد يتسائل الصينيون عن التغيرات الجديدة الممكنة التي ستطرأ على الساحة.

فالعلاقات باتت متوترة مع أوروبا على خلفية التبادلات التجارية بين البلدين. فمنتجو الالواح الشمسية الاوروبيين يتهمون المنافسين الصينيين باغراق الاسواق.

صراع الصين مع جيرانها على ملكية بعض الجزر طفا مجددا على السطح وهذه المرة مع اليابان التي تؤكد سيادتها الكاملة عليها.

بيكين تواجه انتقادات حادة كذلك فيما يتعلق بمجال حقوق الانسان فهي لا تزال تتبنى موقفا متشددا حيال معارضي النظام.

أسئلة اخرى تشغل بال الكثيرين تتعلق بصحة الرئيس المقبل للبلاد ( شي جين بيغ) والذي ينظر اليه على انه رجل اصلاحي قد يعمل على تحريك اقتصاد متعثر يعتمد عليه العالم اجمع للخروج من مرحلة ركود اقتصادي.

كيف سيكون مستقبل العلاقات الاوروبية الصينية ؟ والى اي حد ستتأثر الصين ماليا واقتصاديا وبشريا، هذا إذا تأثرت فعلا أم أن أوروبا باتت غير قادرة على التصدي للمارد الصيني.

للحديث عن كل هذه المواضيع ينضم الينا من برلين السيد هلموت شولز النائب الاوروبي في حزب داي لينكي اليساري الالماني. السيد سكولز وجه انتقادات حادة للصين متهما اياها باغراق السوق الاوروبية بسلع رخيصة الثمن وهو ضد الابقاء على علاقات تجارية مع دول العالم الثالث ما لم تحترم قواعد النزاهة الاقتصادية.

من هنا من مقر البرلمان الاوروبي ببروكسل السيد دونكان فريمان باحث في معهد الدراسات الصينية الحديثة ببروكسل، انه يرى ان الأزمة الاقتصادية في اوروبا قلصت حجم العجز التجاري مع الصين.

معنا كذلك السيد (يشين يان ) صحفي ، مكلف بوسائل الاعلام الصينية الدولية المستقلة، منها NTDTV و Epochtimes، المؤسستان معروفتان بمعارضتهما للنظام. لقد وجهنا الدعوة ايضا الى دبلوماسيين صينيين لكنهم لم يتمكنوا من الحضور الى البرنامج.