عاجل

تقرأ الآن:

ساكاشفيلي يقر بالهزيمة في الانتخابات والمعارضة تطالبه بالاستقالة


جورجيا

ساكاشفيلي يقر بالهزيمة في الانتخابات والمعارضة تطالبه بالاستقالة

فرحة و احتفالات تعم العاصمة الجورجية، تبيليسي، بعد فوز المعارضة بالانتخابات التشريعية، التي جرت أول أمس.الجمهورية السوفيتية السابقة، قررت أن تنتقل إلى الديمقراطية الشابة، خاصة بعد أن أقر الرئيس الجورجي، ميخائيل ساكاشفيلي بهزيمة حزبه في هذه الانتخابات، مما يعني نهاية هيمنة حزب الحركة الوطنية المتحدة، و الذي وصل إلى السلطة عام 2003 بعد “الثورة الوردية” “ أنا كمواطنة جورجية عادية، أريد أن أشكر الرئيس ساكاشفيلي على موقفه السليم بعد اقراره بهزيمة حزبه في الانتخابات. إنه شيء يحدث فقط في البلدان الديمقراطية، حيث لا تتغير الحكومات و القيادات عن طريق الحروب و سفك الدماء” تقول هذه السيدة.
و خلافا لكل التوقعات فقد فاز ائتلاف المعارضة “ الحلم الجورجي” بزعامة الملياردير بيدزينا إيفانشفيلي بسبعة و سبعين مقعدا من أصل مائة و خمسين، لكن دون الحصول على الأغلبية البرلمانية، بسبب النظام الانتخابي المختلط و المعقد في جورجيا. إيفانيشفيلي، الذي يرجح أن يكون رئيس الوزراء المقبل في جورجيا، دعا الرئيس ساكاشفيلي إلى الإستقالة.و قال أمس خلال مؤتمر صحفي في تبيليسي إن القرار الجيد الوحيد سيكون الآن الإستقالة. الملياردير الفائز، و المعروف بقربه من روسيا، يتوقع حدوث انفراجة في العلاقات بين تبيليسي وموسكو، التي رحبت بفوز المعارضة. كما هنأت الولايات المتحدة جورجيا على اقتراع سيسجل “علامة فارقة” بعد فوز المعارضة في الانتخابات التشريعية في هذا البلد الحليف لواشنطن.