عاجل

فضيحة المنشطات تعصف بتاريخ الدراج الأمريكي لانس أرمسترونغ

تقرأ الآن:

فضيحة المنشطات تعصف بتاريخ الدراج الأمريكي لانس أرمسترونغ

حجم النص Aa Aa

البطل المخلوع، قد يكون هذا حال الدراج الامريكي لانس ارمسترونغ، صاحب الالقاب السبعة في طواف فرنسا الدولي للدراجات. أرمسترونغ يواجه عاصفة من الاتهامات بتناول مواد منشطة قد تطيح برصيده المليئ بالالقاب وتقضي على ما تبقى له من أحلام في عالم الدراجات.
شهادات زملاء ارمسترونغ القدامى والتي أوردها تقرير وكالة مكافحة المنشطات الامريكية، يوسادا، على غرار فلويد لانديس، جاءت لتعزز ما توصلت اليه الوكالة في تحقيقاتها، لانديس قال انه شاهده عديد المرات يتناول جرعات من الهرمونات كما شاهده يجري عمليات نقل الدم.
عزلة الدراج الامريكي الاشهر، ازدادت حدة بعد اعترافات زميله السابق في فريق ّيو اس بوستالّ، جورج هينكابي الذي اكد انه شاهده يتناول مادة التستوستيرون طوال الفترة التي قضياها معا في الفريق, فترة يقول هينكابي ان تداول استخدام المنشطات، كان فيها منتشرا في صفوف كبار الدراجين.
أصابع الاتهام في وضع برنامج المنشطات الاكثر تعقيدا في العالم وجهت للدكتور ميكاللي فيراري، الذبيب الايذالي الذي كان بحسب تقرير اليوسادا يشرف على عمليات تناول دراجي يو اس بوستال بمن فيمهم ارمسترونغ للمنشطات.
هذه الفضيحة لم تطح بتاريخ ارمسترونغ فقط بل تمس من سمعة رياضة ذات شعبية عالية يقول سائح نرويجي في باريس فيما يقول مواطن فرنسي ان تناول المنشطات بات عادة لدى الدراجين واصابع الاتهام توجه للجميع دون استثناء حتى لو كان الفائزون في السباقات لا يتناولون المنشطات.
من جهته، لا يزال أرمسترونغ يدفع ببرائته من هذه التهمة بطريقته حيث قال على صفحته على تويتر، أفكر في الأمر، غير أنني استعد الليلة للاستمتاع بالدفئ العائلي.