عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس المصري يوافق على بقاء النائب العام في منصبه


مصر

الرئيس المصري يوافق على بقاء النائب العام في منصبه

الأزمة تتبدد بين الرئاسة المصرية والنائب العام، الذي رفض التخلي عن منصبه، بعد أن تقدم مجلس القضاء الأعلى بالتماس للرئيس محمد مرسي خلال الاجتماع معه في القاهرة، لابقاء عبد المجيد محمود في منصبه، وقد وافق مرسي على الطلب.

وكان رئيس البلاد أصدر مرسوما، يقضي بتعيين النائب العام سفيرا لمصر لدى دولة الفاتيكان تفاديا لإقالته، وذلك غداة قرار محكمة الجنايات في القاهرة يوم الأربعاء، ببراءة المتهمين في القضية المعروفة بموقعة الجمل.

ويتهم نشطاء ثوريون خاصة النائب العام، باخفاء وافساد الأدلة في قضايا قتل متظاهرين.

ويحظى النائب العام بدعم المؤسسة القضائية التي تستند على قانون السلط القضائية الذي يحصن النائب العام من العزل من منصبه.

وبحسب المتحدث باسم رئاسة الجمهوري فان الرئيس مرسي وعد بايقاف الاجراءات التي اتخذت بشأن تعيين النائب العام سفيرا، احتراما منه لمجلس القضاء الأعلى، وحتى لا يفهم أنه يتدخل في القضاء.