عاجل

مبيعات السيارات في أوروبا سجلت في شهر أيلول / سبتمبر أكبر تراجع منذ عام واحد.

تبعا لهيئة مصنعي السيارات الأوروبية، تراجع معدل تسجيل السيارات الجديدة بمعدل عشرة فاصلة ثمانية بالمئة.

بريطانيا هي السوق الرئيسية الوحيدة التي لم تسجل تراجعا في المبيعات، فالتراجع طال حتى ألمانيا القوة الإقتصادية الأولى في منطقة اليورو. أسبانيا الغارقة في أزمة ديون مصارفها، سجلت أكبر تراجع لمبيعات السيارات في الإتحاد الأأوروبي.

رينو الفرنسية وفيات الإيطالية كانتا المتضررتين الكبيرين من التراجع . أحد المحللين رأى أن رينو عجزت عن تقديم الحسومات القوية التي قدمها منافسيها، أما فيات فهي تحاول تخفيض خسائرها عبر تقليص الإنتاج والإستغناء عن موظفين. رئيس مجلس إدارتها توقع أن تشهد ارتفاعا في مبيعاتها العام المقبل.