عاجل

عاجل

المعارضة اللبنانية تطالب باستقالة رئيس الحكومة

تقرأ الآن:

المعارضة اللبنانية تطالب باستقالة رئيس الحكومة

حجم النص Aa Aa

احتجاجا على اغتيال رئيس فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي اللبنانية وسام الحسن، بسبب عمل تفجيري في بيروت، خرج متظاهرون في مناطق من بيروت وطرابلس ذات الغالبية السنية وقطعوا طرقا وحرقوا اطارات.

من جانبها حملت المعارضة اللبنانية الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولية الاغتيال، وخلال اجتماع طارئ عقد في منزل رئيس الوزراء السابق سعد الحريري في بيروت، طالبت المعارضة ممثلة بقوى الرابع عشر من آذار باستقالة الحكومة التي يترأسها نجيب ميقاتي. ويقول أحمد الحريري الأمين العام لتيار المستقبل أحد أبرز أحزاب المعارضة:

“تحميل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي شخصيا، وبالدور الذي ارتضاه لنفسه مسؤولية دماء العميد الشهيد وسام الحسن، ودماء الأبرياء الذين سقطوا في الأشرفية”.

وكان الانفجار أدى الى مقتل سبعة أشخاص آخرين وجرح أكثر من ثمانين شخصا، وخلف دمارا في منطقة الأشرفية السكنية، شرقي العاصمة اللبنانية.

وفيما يخشى من توسع رقعة النزاع السوري الى لبنان، يثير التفجير المخاوف من عودة موجة الاغتيالات في هذا البلد خلال الفترة الممتدة من ألفين وخمسة الى ألفين وثمانية، والتي استهدفت شخصيات مناهضة للنظام السوري.

ويعد الحسن من كبار الضباط السنة ومن المقربين من سعد الحريري، وكان مرشحا لتولي قيادة قوى الأمن الداخلي.