عاجل

تقرأ الآن:

السجن ست سنوات لأعضاء لجنة المخاطر الكبرى في إيطاليا بسبب سوء التقدير


إيطاليا

السجن ست سنوات لأعضاء لجنة المخاطر الكبرى في إيطاليا بسبب سوء التقدير

قضت محكمة لاكويلا الإثنين على الأعضاء السبعة للجنة المخاطر الكبرى المتهمين بسوء التقدير قبل الزلزال الذي ضرب المدينة عام 2009، بالسجن ست سنوات بتهمة القتل جراء الإهمال.وقد كانت النيابة في أواخر أيلول سبتمبر، طالبت بإنزال عقوبة السجن أربع سنوات بحق سبعة أعضاء في لجنة حكومية عهد إليها مهمة تقييم المخاطر وهم ستة من خبراء الهزات الأرضية ونائب مدير الدفاع المدني.
محامیة الدفاغ السندار ستيفانو علقت بعد صدور الحكم قائلة: إنه حكم لا معنى له لا زلت أؤمن برأيي بانه لا توجد عناصر في هذه المحاكمة تحمل المتهمين المسؤولية.مدير الدفاع المدني برناردو دو برناردينيس وهو أحد المحكوم عليهم السبعة علق على الحكم قائلا :
“لم استطع فعل شيء بسبب ما املكه من إمكانيات فيما يتعلق بالحماية المدنية “
الحكم كان له صدى في الشارع الإيطالي، شقيقة احدى الضحايا تقول :
من الآن فصاعدا سيبدؤون بتحمل مسؤولياتهم بجدية أكبر، لا نريد هذا من أجل الثأر،
شقيقتي لن تعود اليوم ولن تعود أبدا.
يشار إلى أن الزلزال وقع في السادس من نيسان/ابريل عام 2009 مخلفا أكثر من ثلاثمائة قتيل وعشرات ألاف المشردين.