عاجل

تقرأ الآن:

تراجع النمو الإقتصادي الأسباني يضاعف الضغوط على راخوي لطلب حزمة إنقاذ


مال وأعمال

تراجع النمو الإقتصادي الأسباني يضاعف الضغوط على راخوي لطلب حزمة إنقاذ

النمو الإقتصادي الأسباني ما زال يتراجع للربع المالي الخامس على التوالي، في الربع المالي الثالث سجل الناتج القومي المحلي انكماشا بمعدل صفر اصلة أربعة بالمئة عن الربع المالي الثاني بحسب ما أفاد البنك المركزي الأسباني هذا الثلاثاء.

هذه الأرقام جاءت بعدما خفضت وكالة موديز التصنيف الإئتماني لأقاليم أسبانية خمسة أبرزها إقليم كاتالونيا حيث يتمركز خمس الإقتصاد الأسباني. التخفيض جاء نتيجة إستخدام هذه الأقاليم لرؤوس أموالها الإحتياطية لتخفيض ديونها.

التنخفيض سيؤدي إلى عجز الأقاليم عن الإستدانة من الأسواق المالية، ما يزيد إحتمال طلبها لمساعدات حكومية.

ذلك يزيد الضغوط على رئيس الوزراء الأسباني ماريانو راخوي لطلب حزمة إنقاذ أوروبية ما قد يساهم في تخفيض الفوائد على سندات الدين الاسبانية.