عاجل

الأزمة الأوروبية تتفاقم دون استثناء ألمانيا

تقرأ الآن:

الأزمة الأوروبية تتفاقم دون استثناء ألمانيا

حجم النص Aa Aa

معدل ثقة المستثمرين في الإقتصاد الالماني سجل تراجعا كبيرا في شهر تشرين الأول/ أكتوبر ما ينبئ بوصول الأزمة الإقتصادية إلى ألمانيا، القوة الإقتصادية الأولى في المنطقة.

مؤشر “أي أف أو” إيكونومي للأجواء الإقتصادية تراجع للشهر السادس على التوالي ليبلغ أدنى معدل له منذ عامين ونصف العام.

أحد المحللين قال: “الشركات تصل إلى قناعة بأن الأزمة الأوروبية لم تنته بعد. هنالك الكثير من الشكوك. الإستثمارات يتم تأجيلها وهذا يترك أثرا كبيرا على الإقتصاد الألماني بشكل عام”.

في منطقة اليورو، مؤشر مديري المشتريات الذي يعتمد على تحليل الوضع الإقتصادي لخمسة آلاف شركة في المنطقة سجل أكبر تراجع لها منذ ثلاث سنوات.

هذه المؤشرات تأتي بعدما بلغ معدل البطالة في شهر آب/ أغسطس أحد عشر فاصلة ستة بالمئة، ما يشكل أعلى معدل منذ ثلاثة عشر عاما.

البنك المركزي الأوروبي وعد بشراء كمية غير محددة من سندات الدين لتخفيض الفوائد على سندات الخزينة وخصووصا في أسبانيا وإيطاليا المتأزمتين.