عاجل

استأنف الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما حملته الانتخابية الميدانية من ولاية فلوريدا حيث كان في استقباله الآلاف من أنصاره. أوباما الذي اعتبر فائزا في المناظرة التلفزيونية الثالثة أمام خصمه الجمهوري ميت رومني دافع بقوة عن برنامجه الانتخابي وقال: “يمكنكم أختيار العودة خمسين سنة إلى الوراء فيما يتعلق بالسياسة تجاه الأجانب ومثلي الجنس والنساء، يمكنكم في المقابل أن تقرروا بقاء هذا البلد على ما هو عليه من الانفتاح والسخاء بغض النظر عن المظاهر والأسماء والأصول والميولات، لكل واحد منا مكان في الأسرة الأمريكية “. من جهته انتقد المرشح الجمهوري ميت رومني بشدة السياسة الاقتصادية للرئيس أوباما في خطاب ألقاه أمام أنصاره بولاية نيفادا وقال: “مهاجمتي ليست برنامجا، لا نعرف لحد الآن برنامج الرئيس أوباما رغم أننا أجرينا ثلاث مناظرات بالإضافة إلى المناظرة التي جمعت بين نائبي المرشحين، لهذا السبب فحملتنا الانتخابية تشهد تجاوبا كبيرا” وسيركز المرشحان لهذه الرئاسيات جهودهما على التحرك ميدانيا في حوالي عشر ولايات أمريكية تعتبر حاسمة في السباق إلى البيت الأبيض.