عاجل

تقرأ الآن:

سيلفيو برلسكوني عشرون عاما بين السياسة والقضاء،


إيطاليا

سيلفيو برلسكوني عشرون عاما بين السياسة والقضاء،

عشرون عاما قضاها بين السياسة والقضاء، إنه سيلفيو برلسكوني الذي رافقت مشواره السياسي الكثير من قضايا الفساد.
ففي الوقت الذي يقول فيه أنصاره بإن خصومه قد لفقوا هذه القضايا لزعزعة صورته، يؤكد معارضوه أن دخوله العمل السياسي مجرد ذريعة للتمتع بحصانة تمكنه من تفادي جميع المشاكل القضائية.

في أكثر من ثلاثين محاكمة جنائية، لم يدن رئيس الوزراء السابق بعقوبة من الدرجة الثالثة.

بعض القضايا المعروفة دوليا كقضية ديفيد ميليس والتي اتهم فيها
برشوة شهود، وميدياتريد التي انتهت دون اي عقوبة حيث اعتبرته العدالة الأيطالية غير مذنب.

ولا تزال هناك قضيتان من المنتظر ان ينظر فيهما القضاء الإيطالي وهما قضية يونيبول التي تتعلق بالتنصت على المكالمات الهاتفية لزعيم الحزب الديمقراطي السابق بييرو فاسينو ونشر محتواها في صحيفة يملكها، وقضية روبي المتهم فيها بممارسة الجنس مع قاصر واستغلال نفوذه لحمايتها من السجن بعد اعتقالها بتهمة السرقة.