عاجل

جائزة أمير أستورياس في فئة الرياضة لهذه السنة كانت من نصيب نجمي الروخا الإسبانية إيكر كاسياس وتشافي هيرنانديز.

أكبر الجوائز في إسبانيا اختارت إذا أن تعود لرمزين من رموز الكرة الإسبانية تشافي صانع ألعاب أف سي برشلونة وكاسياس حارس مرمى ريال مدريد.

رئيسة لجنة التحكيم لاعبة التنس المتقاعدة أرنتشا سانشيز فسرت أسباب هذا الإختيار بكون اللاعبين يجسدان أسمى معاني الصداقة والإحترام بعيدا عن المنافسة الحادة بين فريقيهما البارسا والريال.

إيكر كاسياس يقول:” كما أكده تشافي، نحن نعرف بعضنا البعض منذ سنوات عديدة، منذ كننا أطفالا، لقد ترعرعنا وكبرنا بطريقة متوازية والآن بلغنا مسوى الإحترافية بمشوارين متوازيين في كل الميداين”

تشافي هيرنانديزمن جهة أكّد قائلا” أنا جد سعيد بمدلول و معنى هذه الجائزة، لأنها جائزة فاخرة و لأنني أتقاسمها مع صديق قديم، حتى عندما أصبحنا محترفين، عليه أقول أنه حقا يوم سعيد سأحتفل فيه مع إيكر”

الأربعاء المقبل يورونيوز تقدم لكم الحوار الذي أجرته مع كل من تشافي، صاحب الألقاب الثلاثة والعشرين سواءا مع البارسا أو المنتخب الإسباني، وكذا مع كاسياس واحد من أحسن حراس المرمى في العالم وأول لاعب أوروبي في التاريخ توج مع منتخب بلاده بثلاثة ألقاب دولية في ظرف أربع سنوات.