عاجل

المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية باراك أوباما يواصل جولته الانتخابية إلى غاية ساعة متأخرة من يوم الخميس لحشد الدعم في هذا الاستحقاق الانتخابي في الولايات الحاسمة على غرار أوهايو التي لم يحدث أن فاز أيُّ رئيس أمريكي بالانتخابات دون الفوز في هذه الولاية منذ العام 1964م. أوباما واثق من قدرته على الفوز، لأن خصمه الجمهوري ميت رومني خسر، برأيه، مجموعة ديمغرافية هامة المتحدرة من أصل أمريكي جنوبي في كلمة ألقاها لاستقطاب هذه الشريحة الهامة من الناخبين في ولاية أوهايو.. كارين تريفرز الصحفية في قناة آي بي سي الامريكية علقت قائلة عن زخم الانتخابات: “المنافسة على أشدها في ظل تقارب الحظوظ، كما تؤكد ذلك الاستطلاعات. إلى حد الآن، انحسر الفارق في نقطة واحدة لفائدة أوباما. استطلاع آخر ظهر خلال الأسبوع يشير إلى تقدم الرئيس على خصمه بفارق 5 نقاط، غير أن فريق رومني لا يريد الاستسلام”.
أوباما يراهن كثيرا على التصويت المبكِّر، الذي تسمح به قوانين العديد من الولايات الأمريكية، وقام هو ذاته بالتصويت في انتخابات السادس من الشهر المقبل ليصبح أول رئيس أمريكي يُدلي بصوته قبل موعد الانتخابات الرئاسية.