عاجل

أمهات و أقارب المهاجرين المكسيكيين الذين فقد آثرهم أثناء توجههم إلى الولايات المتحدة الأمريكية، يتظاهرون في مدينة تولتيتلان المكسيكية في ذكرى هذه الحادثة التي لازالت أسبابها و تفاصيلها غير واضحة.

و تعرض عدد كبير من المهاجرين غير الشرعيين إلى القتل و الخطف أثناء توجههم إلى الولايات المتحدة الأمريكية بحثاً عن حياة افضل.

متظاهرة مكسيكية تقول:
“ نحن غاضبون جداً، نريد أن نعرف ماحدث، الجميع يستطيع العبور من هذه المنطقة، إنهم أبناؤنا، لا يمكن معاملة المهاجرين بهذه الطريقة”.

و تثير العديد من الحوادث الكثير من التساؤلات في ظل عجز السلطات المكسيكية في العثور على المهاجرين.

ناشطة في مجال حقوق الإنسان، تقول:
“ المكسيك تجعل العالم يقف حائراً، إنها تعتبر واحدة من اسوأ البلدان في معاملة المهاجرين”.

في الوقت الذي يواجه فيه المدافعون عن حقوق الانسان صعوبات جمة و تهديدات من قبل جهات مجهولة في حال تدخلهم لمعرفة مصير المفقودين من المهاجرين.

و تنتشر في المكسيك الكثير من العصابات الإجرامية المنظمة و تجار المخدرات.