عاجل

تقرأ الآن:

ساندي يهدد الساحل الشرقي الأمريكي ويغير من مسار الحملة الانتخابية


العالم

ساندي يهدد الساحل الشرقي الأمريكي ويغير من مسار الحملة الانتخابية

الإعصار ساندي الذي سيضرب الساحل الشمالي الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية غير من الحملة الانتخابية للمرشحين للبيت الأبيض قبل موعد الانتخابات الرئاسية الأسبوع المقبل.أوباما توجه الى ولاية فلوريدا بعدما اضطر الى ارجاء مهرجانات في فرجينيا واوهايو وكولورادو للعودة الى البيت الأبيض من أجل ادارة الأوضاع الناجمة عن الاعصار.الرئيس المنتهية ولايته وجد نفسه في اختبار جديد وشدد أن همه الأول يبقى هو سلامة المواطنين الأمريكين وأن اهتمامه حاليا لا ينصب على مصيره الشخصي قائلا:” يجب أخذ كل هذه الأمور على محمل الجد، أطلب منكم أن تصغوا جيدا للتوجيهات التي تقدم اليكم من طرف المنتخبين في ولاياتكم.”
وفي السياق ذاته، تم اغلاق بورصة نيويورك صباح اليوم كما أعلن مكتب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أنه نتيجة اقتراب ساندي سيتم إغلاق جميع مكاتب الأمم المتحدة حتى الثلاثاء.
تقول هذه المواطنة:“هذه عاصفة كبيرة وخطيرة.أنا أتضامن مع سكان الساحل الشرقي من ولاية فرجينيا إلى الشمال يجب أن يأخذوا هذا على محمل الجد.”
وتحسبا من أي فياضانات أو أضرار قد يخلفها ساندي أوقفت السلطات الرسمية في مدينة نيويورك كل وسائل النقل العام من مترو وحافلات وقطارات والمدارس والادارات الحكومية اضافة الى الغاء الرحلات الجوية القادمة من والى نيويورك. تقول هذه الشابة:“سنرحل الى ولاية نيو جيرسي عند شقيقتي في المكان نفسه الذي ذهبنا اليه عندما ضربت إيرين،نعتقد أنه سيكون أكثر ضررا من المرة السابقة ولكن إذا لم يكن لدينا أطفال،لكنا استحملنا الظروف القاسية.” السلطات قامت باجلاء السكان خاصة كبار السن في المناطق الساحلية واضطر مئات الالاف الى التوجه الى مناطق مرتفعة فالتحذيرات من فيضانات قد تطاول ملايين الأشخاص وقد تتسبب في انقطاع التيار الكهربائي.