عاجل

فيما كان إعصار “ساندي” يقترب من الساحل الشرقي الأمريكي ألغيت آلاف الرحلات وتم إجلاء مئات آلاف الاشخاص في نيويورك ومناطق أخرى، مع توقع وصول الاعصار الى ساحل ديلاوير ونيوجيرسي جنوبي نييورك الساعات المقبلة.

ويتوقع خبراء الرصد الجوي أن يتجه الاعصار الى الشمال ثم الى الشمال الشرقي، وأنه سيشتد بعد أن يلتقي بجبهة باردة، وقد يكون الأخطر في تاريخ الولايات المتحدة.

ورغم أن الاعصار لا يزال بعيدا في البحر، فإنه يتسبب في رياح عاتية دائرتها مئات الأميال، وأمواج عالية ذات خمسة أمتار، دفعت بسبعة عشر بحارا يمثلون طاقم سفينة مطابقة لسفينة “باونتي“، (التابعة للقوات البحرية الملكية في بريطانيا في القرن الثامن عشر)، الى أن يتخلوا عن سفينتهم على طريق إعصار “ساندي“، ويركبوا زورقي نجاة في عرض البحر، وقد تم إنقاذ أربعة عشر بحارا منهم على الأقل .

وكانت النسخة المطابقة للسفينة صممت عام اثنين وستين لإخراج الفيلم سنمائي “ثورات باونتي”.