عاجل

تقرأ الآن:

باراك أوباما وميت رومني يلغيان اجتماعاتهما الانتخابية مع اقتراب إعصار ساندي من السواحل


العالم

باراك أوباما وميت رومني يلغيان اجتماعاتهما الانتخابية مع اقتراب إعصار ساندي من السواحل

اعصار ساندي يواصل تقدمه باتجاه السواحل الشمالية الشرقية للولايات المتحدة مصحوبا برياح تقدر سرعتها بحوالي مئة وخمسين كيلومترا في الساعة، ومع اقتراب الاعصار، اضطر الرئيس باراك اوباما وخصمه الجمهوري، ميت رومني، الى الغاء اجتماعاتهما الانتخابية، حيث عاد الرئيس الى واشنطن لمتابعة تطورات الوضع من البيت الابيض.

وقال اوباما إن الاعصار:” سيتسبب في متاعب واضرار كبيرة في المناطق التي سيمر بها، كما سيلحق اضرارا بالملايين من الناس. واضاف اوباما: الرسالة الاهم التي اوجهها الى الناس هناك، هو الانصياع الى أوامر السلطات المحلية ورجال الانقاذ اذا طلبوا منهم مغادرة منازلهم.”

المرشح الجمهوري الغى من جانبه كافة اجتماعاته الانتخابية ابتداء من عشية هذا الاثنين احتراما لملايين الامريكيين الذين يهدد الاعصار حياتهم، بحسب ما جاء في بيان صادر عن حملته الانتخابية.
وقال رومني في كلمة القاها بولاية اوهايو: “ أريد أن استغل تواجدكم هنا كي أوجه لكم نداء لجمع التبرعات لفائدة الصليب الاحمر او اي جمعية خيرية، كي نتمكن من مساعدة المتضررين من هذا الاعصار.”
يذكر ان الفوز باصوات الناخبين في ولاية اوهايو، يمثل ضرورة بالغة للمرشح الجمهوري في اطار سعيه للوصول الى البيت الابيض، وهو الذي لا يزال يحرز تاخرا في استطلاعات الرأي مقارنة بالمرشح الديمقراطي.