عاجل

سنوات أوباما : محصلة السياسة الخارجية

تقرأ الآن:

سنوات أوباما : محصلة السياسة الخارجية

حجم النص Aa Aa

ما هي محصلة السياسة الخارجية لسنوات أوباما. لا سيما في أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط حيث كثر الحديث عن خيبات الأمل. على أية حال زال الوهم الذي زرعه خطاب القاهرة الشهير في بداية ولايته. بداية سوء فهم ومواقف قاسية تجاه الربيع العربي، لا سيما مصر حيث غاب الحليف مبارك. التغييرات الجذرية لقيادات هذه البلدان دفعت بالدبلوماسية الأميركية لارتجال سياسة مختلفة جذريا في المنطقة.

والأهم عدم قدرة الرئيس أوباما على إحياء المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية. ومن ثم العلاقة المتدهورة والباردة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأميركي باراك أوباما. في الوقت الذي يسعى الاسرائيلي إلى مزيد من الحزم تجاه إيران. بالنسبة للباحث الأمريكي جيمس مان الحظر المفروض على إيران هو النجاح الوحيد لسياسة أوباما الخارجية.
لكن في الولايات المتحدة نذكر الكثير من الامور الاخرى لا سيما تنظيم القاعدة، واستراتيجية الخروج من حروب بوش.

لكن أفغانستان بالنسبة للبعض موضع شك. وهنا تبقى العديد من الأسئلة حول كيفية ضمان استقرار أفغانستان؟ الجواب على هذا السؤال وغيره من الأسئلة هي مهمة الادارة الأميركية الجديدة للمرحلة المقبلة.