عاجل

تقرأ الآن:

شوفالوف: ليس هنالك رأسمالية حكومية في روسيا


العالم

شوفالوف: ليس هنالك رأسمالية حكومية في روسيا

 
إيغور شوفالوف هو أقدم عضو في مجلس الوزراء الروسي إلى جانب رئيس الوزراء، وهو مسؤول عن الميزانية الفيديرالية والسياسات الإقتصادية.
رئيسه الحالي هو ديميتري ميدفيديف الذي قام بتبادل للوظائف مع فلاديمير بوتين.
 
في برلين  يورو نيوز أجرت لقاء مع النائب الأول لرئيس الحكومة الروسي .
 
يورونيوز
 
سيد شوفالوف، أهلا بك في يورونيوز.
 
شوفالوف
أهلا بك.
 
يورونيوز
نحن نتحدث في برلين،  العاصمة الأبرز في منطقة اليورو، لكن الإحصاءات الأخيرة في ألمانيا  محبطة وروسيا تصبح أكثر قوة، فما هي إستراتيجيتها تجاه الغرب الذي يضعف؟ وهل تحاول اتخاذ الموقع الذي كان يتخذه الغرب؟
 
شوفالوفمن الصعب الإقرار بأن الغرب يضعف. فقد نعيش لسنوات  في وضع غير مستقر. بعض الحيان سيكون الغرب أقوى، وأحيانا أخرى سيكون  أضعف.
 
 أتمنى أن تكون روسيا أقوى في ذلك الوقت لأنها  تمتلك جميع المقومات لذلك. لكن حتما، نقطة البداية مختلفة. فعلى سبيل المثال  الإقتصاد الألماني، القوي والمتين بالأساس يواجه صعوبات مختلفة عن الصعوبات الروسية. نحن في نقطة تحول، ولدينا تحديات كبيرة للعمل على تحفيز النمو الإقتصادي.
كشعب روسي،  ينبغي لنا أن نعمل مع الإتحاد الأوروبي  وشرق آسيا، فنحن نريد أن نبني فضاء إقتصاديا مشتركا على قواعد وقوانين إقتصادية مشتركة.
 
الدول في الفضاء ستحافظ على إستقلاليتها السياسية.و ذلك سيبدو شبيها بالإتحاد الأوروبي ومرجعيته بروكسل.
 
روسيا، كازاخستان وبيلاروسيا تبني معا فضاء إقتصاديا مشتركا.
 
وإبتداء من كانون الثاني عام ألفين وخمسة عشر سيتم تفعيل الاتحاد الإقتصادي الأوروبي الآسيوي كما ستبدأ روسيا برنامجها الفعال في مجال تطوير  صادراتها وابتكار مناطق للتجارة الحرة . فقد بدأنا بمفاوضات مع فييتنام.
 
يورونيوز 
يبدو أن روسيا تتجه أكثر فأكثر باتجاه الشرق.
 
شوفالوف
لا ذلك غير صحيح، فروسيا دولة أوروبية وأراضينا تمتد في أوروبا وآسيا لكن حضارتنا أوروبية. خمسون بالمئة من صادراتنا تتجه نحو الإتحاد الأوروبي. ونحن لا نحد ذلك التعاون وإنما نطوره. لكن بالنظر إلى مساحة روسيا الكبيرة وموقعها في آسيا، ينبغي لنا أن نطور تجارتنا مع دول آسيوية.
 
يورونيوز
في الأزمة الحالية، هل تساعد روسيا بقوتها ونفوذها أوروبا؟
 
شوفالوف
روسيا تعد سوقا إستهلاكية مربحة. بالنسبة لدولة كألمانيا، فإنه يستحيل لها  معرفة طاقاتها في التصدير بدون روسيا.  نحن ندعم الإتحاد الأوروبي عبر التفاعل والتبادل التجاري مع ألمانيا. إحتياطي التبادل الخارجي هو من اليورو بمعظمه. لذلك فنحن نحاول تطوير الأعمال الأوروبية والإقتصاد الأوروبي دون شك.
 
يورونيوز
قبرص تترأس الإتحاد الأوروبي، وهي طالبت بدعم مادي. هل ستلبون هذا النداء؟
 
شوفالوف
وزير ماليتنا أخذ الطلب بعين الإعتبار لكننا لا نملك الأموال اللازمة لدعم الإقتصاد الأوروبي، نحن ندرس الطلب، وذلك حتما سيتم بالتنسيق مع الإتحاد الأوروبي.
لا أعتقد أنه يمكن حل مشاكل كهذه بناء على قواعد ثنائية.
 
يورونيوز
فيما يتعلق بالقوى الإقتصادية الشرقية. الصين تلعب دورا كبيرا في هذا المجال. هل يشكل ذلك مشكلة لروسيا؟ وهل سيطرة الدولة على الإقتصاد  تؤدي إلى تقويتها أو إضعافها؟ وهل نحن أمام رأسمالية حكومية
 
شوفالوف
ليس هنالك رأسمالية حكومية، فهذا تنميط، نحن نخصخص الأملاك الحكومية، أي أسهم الشركات الروسية. والحكومة تنوي دعم الإقتصاد وتطوير المناخ العام للإستثمار.
 
يورونيوز
عندما استحوذت روسنيفت على  TNK-BP، أليس هذا تعزيز لسيطرة الحكومة على قطاع هام؟
 
شوفالوف
لا أبدا، فبداية لم تصلنا بعد البنود النهائية للإتفاق، ونحن اطلعنا فقط على المخطط العام. لكن إذا تم بعد ذلك تطبيق البنود المذكورة في المخطط العام، فإن ذلك يعني تماسك أصول روسنيفت وخصخصتها. وBP كواحدة من المساهمين في TNK-BP
ينبغي أن تصبح واحدة من المساهمين في روسنيفت. أكرر ذلك هو تماسك للأصول في المجموعة. وهي أكبر مجموعة مصنعة للنفط، وأكبر مجموعة بالنسبة لإحتياطي رأس المال. في هذه الحالة،  BP هي مساهمة، ما يعد عاملا أساسيا لإدارة المجموعة ولعملية الخصخصة. لو اشترت روسنيفت هذه الأصول، كنت لأوافق على تحليلك. لكنها لم تفعل ذلك. فالصفقة جيدة. والمهم هو التأكد من تطبيق المجموعة للبنود االتي أعلنتها.
 
يورونيوز
غازبروم هي مجموعة أخرى في القطاع. المجموعة الأوروبية تحقق بدورها الريادي. فهنالك شكوك حول ما إذا كانت المجموعة تضغط على زبائنها لدفعهم إلى بيع أسهمهم لأطراف معينة؟
 
شوفالوف 
رأيي في هذا الموضوع  بسيط، جميع التحركات تتم لهدف واحد وهو دفع غاز بروم إلى تخفيض أسعار غازها. لكن إذا تم تخفيض الأسعار فإن ذلك سيؤدي إلى تخفيض الإنتاج، وبعد ذلك سيؤدي ذلك إلى ارتفاع أسعار المواد الأولية بشكل كبير.
 
 يورونيوز
سؤالي لك، بصفتك ثاني أهم شخصية في الدولة الروسية في الإثني عشر عاما الأخيرة، عندما كان فلاديمير بوتين رئيسا ورئيسا للحكومة. هل يتغير مناخ الحكومة الروسية وتوجهها بعهد ديميتري ميدفيديف؟
 
 شوفالوف
طبعا هما يتغيران، ففقد تم إلغاء بعض الأمور، وهنالك أشياء جديدة أضيفت تتعلق بشخصية ديميتري ميدفيديف. لكن الإستراتيجية الأساسية استمرت في العهدين: وهي ضرورة عمل الحكومة السريع للتأكد والتوجه تجاه التحديث.
 
يورونيوز 
أرى أن التحديث ما زال موجود.
 
 شوفالوف التحديث ما زال موجودا في الشأن العام، السياسة والحياة الإجتماعية والإقتصادية. إذا عملنا بشكل أفضل ، سينعكس ذلك إيجابا علينا، وإلا فإن الناخبين سيعاقبوننا.
 
يورونيوز
الأولوية تعطى للحاجات الإجتماعية، وسيتم صرف الكثير من الأموال على ذلك، هل هذا يعد تحولا حكوميا تجاه اليسار أو ربما تصويرا لحياة الشعب بواقعية؟
 
شوفالوف
عدد الأثرياء يرتفع كل عام. بالمقابل، عدد الأشخاص الفقراء والمهددين كبير. لذلك، فإن الهوة الكبيرة بين الأغنياء والفقراء، وافتقاد الحماية للطبقة الوسطى الصاعدة يقف في وجه نمونا الإقتصادي والوصول إلى أهدافنا المتعلقة بالحداثة.
لذلك، فإن جميع البرامج الإجتماعية المدعومة من بوتين لا تعني أننا نسير في برامج شعوبوية، وهي بالمقابل تهدف إلى توليد قاعدة للحداثة.
 
يورونيوز
سيد شوفالوف، شكرا  لهذا اللقاء.