عاجل

تقرأ الآن:

روسيا تضع مواقع إلكترونية على القائمة السوداء والمعارضة تححتج


روسيا

روسيا تضع مواقع إلكترونية على القائمة السوداء والمعارضة تححتج

روسيا تشرع في وضع سلسلة من المواقع الإلكترونية على القائمة السوداء تنفيذا لقانون مثير للجدل صدر خلال العام الجاري يهدف إلى حجب بعض المواقع كتلك التي تشجع على تناول المخدرات والتي تدعو إلى الانتحار، إضافة إلى مواقع الجنس التي تستهدف الاطفال. هذا المسعى يثير احتجاج عدد من المعارضين الذين يعتبرونه ممارسة للرقابة تستهدف حرية التعبير بالدرجة الأولى.

آلكسندر زاروف رئيس روسكومنادزور، المؤسسة التي تتولي انتقاء المواقع التي ستمنع، يوضح الهدف من هذا الحجب قائلا :

“يمكن أن نرد الفعل بشكل ملائم وفعلي دون حجب المصادر الأساسية. قيل إننا سنحجب يوتيوب وما شابه ذلك من المواقع الرئيسية. هذا غير صحيح بل سننتقي ما يجب حجبه”.

السلطات الروسية تقول إنها تريد حماية الأطفال القاصرين من معلومات “خطيرة” عليهم، لكن مسعاها قد يطال مواقع تصفها بـ: “المتطرفة“، وهو ما يثير مخاوف المعارضة من إمكانية منع مواقعها.

ليف بونوماريوف من الحركة من أجل حقوق الإنسان يعارض ما تقوم به الحكومة ويرى أن:

“هذا المسعى ضامن قانوني للنظام القمعي، وإذا أمعنا النظر في ما يستهدفه، سنرى أن هذه القوانين موجهة ضد المعارضة والصحفيين”.

القانون الذي يبيح هذه الرقابة تم التصويت عليه في شهر يوليو الماضي في غرفتي البرلمان الروسي وتم تعديل بعض نصوصه بعد ظهور بعض الاحتجاجات كالتي قام بها موقع ويكيبيديا الروسي ومحرك البحث “يانديكس دوت آر يو”. وفي شهر سبتمبر/أيلول هدد وزير الاتصال الروسي بإمكانية منع موقع يوتيوب بحجة بثه الفيلم “براءة المسلمين” الذي يشتم العقيدة الإسلامية ورسولها.