عاجل

بلغاريا: سكان قرية في شمال البلاد يطلقون النار على عناصر من جهاز المخابرات الفرنسي

تقرأ الآن:

بلغاريا: سكان قرية في شمال البلاد يطلقون النار على عناصر من جهاز المخابرات الفرنسي

حجم النص Aa Aa

تدريبات سرية قامت بها مجموعة من عناصر جهاز المخابرات الفرنسية في بلغاريا منتصف الشهر الماضي، تحولت الى مواجهات مع سكان مسلحين في احدى القرى قرب الحدود الرومانية.
فقد أفادت مواقع اخبارية بلغارية بأن سكانا مسلحين في قرية تقع قرب مدينة يبليفن اكتشفوا تواجد هذه العناصر صدفة فأطلقوا عليهم النار، ما ادى الى جرح ثلاثة منهم.
السلطات البلغارية اكدت في المقابل بان الاشخاص المعنيين هم سياح قدموا الى المنطقة لاجراء تدريبات رياضية. وزير الداخلية تسفيتان تسفيتانوف قال” إن المحققين أجروا تحرياتهم بهذا الشأن بالتعاون مع السفارة الفرنسية، التي أكدت لنا هوية هؤلاء الاشخاص، هؤلاء الاشخاص تمت اثر ذلك إعادتهم الى فرنسا.”
جهاز المخابرات الفرنسي، المعروف باسم الادارة العامة للامن الخارجي، اكد بدوره ان الاشخاص المعنيين هم بالفعل سياح من هواة الرياضات الخطرة وأن ما حدث هو مجرد اشتباه من سكان القرية.
يذكر أن سكان القرية اكدوا لوسائل اعلام محلية بانهم عثروا في السيارة التابعة للعناصر الفرنسية على اسلحة واجهزة كمبيوتر وتجهيزات غطس متطورة.