عاجل

تقرأ الآن:

إعلان نتائج الانتخابات التشريعية في أوكرانيا يتعطل بسبب الطعون وإعادة الفرز


أوكرانيا

إعلان نتائج الانتخابات التشريعية في أوكرانيا يتعطل بسبب الطعون وإعادة الفرز

عمليات فرز أصوات الناخبين في الانتخابات التشريعية في أوكرانيا تستغرق وقتا أطول مما كان متوقَّعا بسبب الخلافات القائمة في عدة دوائر انتخابية بين الأحزاب المتنافسة خصوصا في وسط أوكرانيا. المعارضة تنسب هذا التأخر للتزوير.
إعادة الفرز جارية في عدد من الدوائر وتحت إشراف مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا. يورونيوز التقت سيرهي تيرْيوهين، الوزير السابق والمرشح المعارِض الذي حصل على الأغلبية في دائرته، ومنافسه إيهور ليسوف من الحزب الحاكم الذي طالب بإعادة الفرز، ولبى القضاء طلبَه. هذا الأخير قال:

“لا توجد أية ضغوط بتاتا، انتخاباتُنا عادلة وشفافة. إذا كان اللجوء إلى القضاء يُعتبَر ضغوطا، لا أدري ما يجب أن أقول في هذه الحالة”.

سيرهي تيرْيوهين يعتقد أن إعادة الفرز قد تؤدي إلى إعادة النظر في النتيجة الحالية. وهو يؤكد أن عائلتَه تلقتْ مؤخرا تهديدات من طرف مجهولين طالبوها بأن يتخلى الوالد المنافسة الانتخابية.

سيرهي تيرْيوهين قال:

“ابنتي ذات الأعوام التسعة تلقت مكالمة هاتفية على هاتفها النقال الذي لا يُعرَف رقمُه إلا من طرف والدها ووالدتها وبضعة من أصدقاء الدراسة. مجهول طلب منها أن تبلِّغ والدها بضرورة التزامه الهدوء”.

سيرهي أرانا مجموعة من الشهادات الطبية المزورة، برأيه، لأناس قالوا إن حالتهم الصحية لا تسمح لهم بالذهاب إلى مكاتب الاقتراع وصوَّت آخرون محلَّهم. بعض الشهادات صادرة عن مستشفيات لم تعد موجودة على حدّ قوله. سيرهي ينوي اللجوء إلى القضاء بهذا الشأن.

المراقبون الأوروبيون امتنعوا عن التعليق بشأن هذه القضية. فيما نظمت جمعيات لحقوق الإنسان يوم الخميس في مقرات تابعة للمعارضة عمليات فرز على أساس القوائم التي بحوزته،ا ولم تستغرق العملية أكثر من ساعتين، بينما الفرز الرسمي ما زال متواصلا.