عاجل

تقرأ الآن:

مجموعة العشرين تبحث في مكسيكو أزمة منطقة اليورو


المكسيك

مجموعة العشرين تبحث في مكسيكو أزمة منطقة اليورو

حاولت مجموعة العشرين، التي بدأت أمس في مكسيكو اجتماعا لوزراء مالية وحكام المصارف المركزية في مجموعة العشرين، و الذي يستمر اليوم، حاولت تبديد المخاوف من حصول تراجع حاد في الاقتصاد العالمي وممارسة مزيد من الضغوط على منطقة اليورو، التي تحاول جاهدة الخروج من أزمتها.

و في الوقت نفسه، يشكل الوضع المالي في الولايات المتحدة مصدر قلق كبير، لكن المسؤولين لا يتوقعون أي تغيير قبل الانتخابات الرئاسية التي ستجري غدا.

وزير المالية الهندي يقول: “ على الولايات المتحدة العثور على إجابات لمتاعبها المالية. بغض النظر عمن سينتخب رئيسا للولايات المتحدة يوم الثلاثاء سيكون عليه العمل مع الكونغرس الأمريكي والعثور على إجابات. لا أعتقد أن أوروبا شهدت الأسوأ حتى الآن. لكن آمل أن تجد إجابات وتضع أوروبا على مسار النمو “

وكانت مجموعة العشرين قد اتفقت في عام 2010 على قواعد “بازل 3” لضمان توافر موارد ذاتية كافية لدى المصارف لمواجهة أي أزمات في المستقبل. لكن القواعد تعرضت لانتقادات حادة من جانب الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة وبريطانيا اللتين انضمتا إلى المصارف في المطالبة بإعادة نظر شاملة.