عاجل

الإيرانيون يفضلون أوباما

تقرأ الآن:

الإيرانيون يفضلون أوباما

حجم النص Aa Aa

تتجه أنظار المواطنين في ايران الى الولايات المتحدة الأمريكية، فالمواطنون الإيرانيون يترقبون وبدقة نتائج الإنتخابات الرئاسية. يقول هذا المواطن:” أعتقد أن سياسة رومني هجومية نوعا ما، سيكون ايجابيا بالنسبة لنا إعادة انتخاب أوباما مرة ثانية.” أخر يضيف:” أوباما أو رومني؟ هناك اختلاف كبير بينهما، لكن أعتقد أن رومني له وجهة نظر متطرفة كما ان قراراته ستكون أكثر راديكالية إذا أنتخب رئيسا لأمريكا.”

المحلل السياسي الإيراني أمير موساوي صرح لقناة يورونيوز قائلا:” أعتقد أن باراك أوباما افضل للقضية الإيرانية مقارنة برومني، رومني لم يتحدث كثيرا عن الأزمة مع جمهورية ايران الإسلامية، لقد أصر على دعم النظام الصهيوني وفي نفس الوقت تناسى الحقوق المشروعة للايرانيين. “

ويُعد الملف النووي الإيراني أول التحديات التي تواجه السياسة الخارجية الأمريكية في الشرق الأوسط، خاصة مع اختلاف وجه نظر باراك أوباما عن موقف منافسه الى البيت الأبيض ميت رومني. ففي الوقت الذي أعلن فيه الأول استئناف المفاوضات لحل الازمة، أكد ميت رومني مرات عديدة على ضرورة أن تكون امريكا أكثر تشددا مع ايران لردعها عن مواصلة تخصيب اليورانيوم.