عاجل

خرج نحو ألف متظاهر من المعارضة الاوكرانية إلى شوارع العاصمة كييف احتجاجا على الانتخابات البرلمانية التي جرت الأسبوع الماضي والتي تردد أنها شهدت تزويرا.

المعارضون وهم من القوى الثلاث الرئيسية في البلاد وهي حزب الوطن الذي تتزعمه رئيسة الوزراء السابقة السجينة يوليا تيموشينكو وحزب التحالف الديمقراطي الاوكراني للإصلاح الذي يتزعمه الملاكم العالمي الشهير فيتالي كليتشكو وحزب “اتحاد كل الاوكرانيين حرية” القومي احتشدوا في كييف خارج مقر لجنة الانتخابات المركزية وسط حديث عن امكانية الدعوة لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

هذه السيدة تقول:
“كل اوكرانيا سرقت وكذلك المتقاعدون بإستثناء انصار الحزب الحاكم”
ولمحت المعارضة الى انها قد تذهب الى حد مقاطعة البرلمان الجديد اذا لم يتم الاستجابة لمطالبها

الشرطة الاوكرانية توجهت للحشد عبر مكبرات الصوت ان احتجاجهم غير شرعي وقد يتم فضه بالقوة اذا لم يتفرق الناس وهو ما تجاهله المتظاهرون.