عاجل

تقرأ الآن:

السفير الأمريكي في باريس يحتفل بفوز أوباما بمشاركة وزراء فرنسيين اشتراكيين


فرنسا

السفير الأمريكي في باريس يحتفل بفوز أوباما بمشاركة وزراء فرنسيين اشتراكيين

وزراء فرنسيون يحتفلون في مقر إقامة السفير الأمريكي في باريس بفوز باراك أوباما بولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية الأمريكية أمام خصمه الجمهوري ميت رومني. من بينهم وزير الاقتصاد بيير موسكوفيسي الذي قال:

“أنتم تعلمون أن الأمريكيين هم الذين اختاروا رئيسهم وليس الفرنسيين. لكن لا يمكننا ألا نشعر بالسعادة إزاء ذلك، لأن، وبالفعل، نحن نتعاطف مع أوباما. نحن نتقاسم معه الكثير من الأولويات. باراك أوباما مهتم بمستقبل منطقة اليورو، باراك أوباما مهتم بالنمو الاقتصادي العالمي..الأمور تسير معه بمرونة وبشكل جيد. الآن، أمامه أربعة أعوام إضافية، وأمامنا نحن أربعة أعوام أيضا، وخلالها سنتعاون جيدا معه”.

إحدى المدعوات للحفل في إقامة السفير الأمريكي تعلق مبتهجة بفوز أوباما وتقول:

“أنا سعيدة جدا ومتفائلة جدا بمستقبل الولايات المتحدة”.

ويضيف أحد المدعوِّين:

“أعتقد أن انتخاب أوباما يؤكد أن الأمريكيين يعترفون أن أمريكا تحتاج إلى القيام بدور جديد في العالم وإلى أن تصبح بدا جديدا في حد ذاته، لكن تقارب الحظوظ بين المرشحين يبيِّن أن الأمةَ تمرُّ بتحوُّلات”.

السفير الأمريكي في باريس تشارلز ريفكينس لم يُخفِ بهجته بفوز أوباما بولاية ثانية وقال:

“أتمنى أنكم رأيتم خطاب الرئيس بعد فوزه…لأن الرسالة هي أننا أمة واحدة، لدينا تقاليد سياسية قد تُظهر أحيانا أننا منقسمون. نحن أمة واحدة وسنشتغل مع بعض خلال الاعوام الأربعة المقبلة من ولاية الرئيس”.

إلى جانب وزير الاقتصاد الفرنسي حضر الحفل كل من وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس ووزير الإصلاح الإنتاجي آرنو مونتبورغ، وهم جميعا من الحزب الاشتراكي الفرنسي القريب من الديمقراطيين الأمريكيين.