عاجل

العديد من الكنائس والمدارس في الولايات المتحدة تحولت في الأيام الماضية إلى مراكز اقتراع، حيث شهدت إقبالا كثيفا وطوابير طويلة حتى مع قرب نهاية الاقتراع الرئاسي.

هذا المسؤول الانتخابي في سان فرانسيسكو يقول إنه أحب كثيرا هذه المدينة، واصفا سكانها بالهادئين جدا.

محلات غسل الملابس وكيها هي الأخرى تحولت إلى أماكن للتصويت في شيكاغو، و ذلك بسبب نقص مراكز الاقتراع مقابل وجود عدد كبير من الناخبين المسجلين، حيث وجد بعضهم صعوبة في الإدلاء بصوته، لعدم توفر مركز انتخابي قريب من مقر سكناه.

إحدى الناخبات تقول: “ لا تولي اهتماما لما يجري هناك، على الرغم من كل عام أقول أنا ذاهبة لجلب ملابسي وغسلها أثناء وجودي هنا. ولكني لم أفعل “

أما في ولاية كاليفورنيا فيمكنك الإستمتاع بموجات البحر والتصويت في نفس الوقت.

“هذا هو أفضل مكان في العالم للتصويت. أنا متشوقة للغاية للعيش هنا والتصويت عند الشاطئ” تقول هذه الناخبة.