عاجل

النسخة السابعة من سباق “فوندي غلوب” ستنطلق هذا السبت من شاطئ “سابل دولون” غرب فرنسا، هذه المنافسة التي تعتبر من أصعب سباقات المراكب الشراعية والتي تقام مرة واحدة كل أربع سنوات يشارك في طبعتها هذا العام عشرون مشاركا سيقطعون البحار والمحيطات حول العالم في ظرف ثلاثة أشهر.

جون بيار ديك، ربان مركب “فيرباك باريك ثلاثة” يقول: “ داخل المراكب الشراعية نبذل جهودا كبيرة طيلة المنافسة، وهذا الأمر صعب للغاية، ولذلك نحن نقوم بتمرينات لتقوية عضلاتنا وخاصة على مستوى الحوض لتفادي الإصابات”

لويس بورتون هو أحد المشاركين في هذه المنافسة، بالنسبة له توفير الغذاء الكافي هو من أولويات هذا السباق على حد قوله: “ نقص الغذاء يعني فقدان الطاقة اللازمة في مثل هذه المنافسات، وهذا الأمر يشكل نوعا من المخاطرة، لهذا فقد جهزت العدة الكافية من الغذاء التي سأحتاج إليها كل يوم”

المشاركون سيقطعون قرابة خمسة وأربعين كيلومترا من خلال عبور خليج “ بون إيسبيرونس” في جنوب إفريقيا بالإضافة إلى خليج “لووين” في أستراليا وخليج “هورن” الواقع في بحار أمريكا الجنوبية.

يشار إلى أن امرأة واحدة تشارك في هذه المنافسة وهي الإنكليزية “سامانثا دايفيس” صاحبة المرتبة الرابعة خلال النسخة السابقة التي توج بها الفرنسي “ميشال ديجوايو”