عاجل

تقرأ الآن:

أنغيلا ميركل:رمز التقشف في البرتغال رغم تعهدها بالمساعدة


البرتغال

أنغيلا ميركل:رمز التقشف في البرتغال رغم تعهدها بالمساعدة

تحت شعار “ميركل ارحلي“خرج المئات من البرتغالين للتظاهر أمام مقر الرئاسة في لشبونة للاحتجاج على زيارة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.
تعتبر المستشارة الألمانية رمز التقشف المالي في البرتغال على الرغم من اعترافها بأن السياسات الاقتصادية الحالية تسببت في صعوبات للبرتغاليين، وتعهدها بدعم ألمانيا لبرامج التدريب المهني في البرتغال.
وقالت ميركل عقب اجتماع مع رئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويلهو وخلال مؤتمر صحفي عقد بعد الاجتماع :“أشعر بتصميم كبير على السيطرة على هذه المرحلة الصعبة”.
وصرح كويهلو بأن بلاده تطبق برنامجها الخاص بالتقشف على نحو أسرع مما كان متوقعا كما شدد في الوقت نفسه على الصعوبات التي تواجهها بلاده من جهة الدين العام والعجز الخارجي وأكد على أهمية المساعدات الأوربية قائلا :” الأزمة جاءت بسبب انخفاض القدرة التنافسية لاقتصادنا ما أوصلنا إلى حالة لا يمكن تحملها، اعني الدين العام والعجز الكبير، وقد ساعدنا شركاؤنا الأوروبيون وصندوق النقد الدولي على الخروج من هذه الصعوبات “.
يذكر أن البرتغال كانت قد حصلت العام الماضي من الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي
الأوروبي وصندوق النقد الدولي على حزمة مساعدات بقيمة 87 مليار يورو.