عاجل

بعد أشغال دامت أسبوعا كاملا بحضور أكثر من ألفي مندوب في بيكين، اختتم الحزب الشيوعي الصيني مؤتمره الثامن عشر، إثر القيام بتعديلات دستورية تخص البيئة والتنمية.

وقد انتخب الحزب لجنته المركزية التي ستثبت تعيين “تشي جينبينغ” زعيما للحزب، إضافة إلى أعضاء القيادة العليا الجدد للمكتب السياسي غدا الخميس، ومن ثمة يتولى “جينبيغ” العام المقبل منصب رئيس للبلاد، خلفا “لهو جيانتاو”. ويقول نائب وزير الخارجية زهانغ زيونغ:

“طريق التطور السياسي الذي ستتبعه الصين لن يشبه بالتأكيد المملكة المتحدة. الصين ستأخذ الطريق الذي يخصها، لأنها الدولة الأكثر نموا في العالم”.

وكان “جيانتاو” دعا خلفه الى التركيز على مسألة الفساد التي قال انها قد تؤدي الى انهيار الحزب والدولة، وسط توقع انتهاء العهد ذهبي لنمو الاقتصاد الصيني الذي سيتراجع الى أقل ثمانية في المائة هذا العام.

ويدعو قادة صينيون الى تبني نموذج جديد للنمو، يمنح استهلاك العائلات أهمية أكبر، من الأعمال الكبرى.