عاجل

مئات الأشخاص خرجوا الى احدى الساحات الكبرى في مدينة ليون الفرنسية في مشهد احتفالي، لتذوق نحو اثني عشر نوعا من خمور “بوجولي” المستخرج بعد شهرين فقط من جني محصول العنب في مدينة “بوجو“، والذي كان يصدر الى أكثر من مائة بلد، فيما تراجع استهلاكه خلال السنوات الأخيرة في فرنسا إضافة الى أن انتاجه تراجع هذا العام بسبب رداءة الأحوال الجوية.

ويفتتح الاحتفال يوم الخميس من الأسبوع الثالث لشهر نوفمبر، بحسب القوانين الفرنسية. ويقول أحد الشبان:

“يقول الفرنسيون كل عام ان هذا الخمر له مذاق فواكه معينة، مرة يكون له مذاق التوت الأرضي وكذلك الكرز، دائما مذاقه هو نفسه وهو الأفضل”.

وقد حظي هذا المشروب بشعبية في أوروبا، مع بداية تنظيم مسابقات بين عديد البلدان لاختيار أرفع أنواع الخمور، وتخصيص مكان لها في بيوت عاشقيها.