عاجل

دعوات لتبني قانون بشأن الإجهاض في أيرلندا

تقرأ الآن:

دعوات لتبني قانون بشأن الإجهاض في أيرلندا

حجم النص Aa Aa

نظم مساء أمس مئات الأيرلنديين تجمعا احتجاجيا أمام البرلمان في العاصمة دبلن، وذلك بعد أكثر من أسبوعين من وفاة امرأة في مستشفى أيرلندي، بعد أن رفض طلب من أسرتها لاجهاضها لانقاذ حياتها.
وتردد أن سافيتا هالابانافار، البالغة من العمر واحدا وثلاثين عاما، وهي من أصل هندي، والتي كانت حاملا في أسبوعها الـسابع عشر قد توفيت بسبب تسمم في الدم بعد أسبوع من نقلها إلى المستشفى وهي تعاني من سوء حالة الجنين.وزير الصحة الأيرلندي، جيمس رايلي يقول: “من الواضح أنه يجري التحقيق في المسألة من قبل مديرية الصحة والرعاية الاجتماعية. لا أعتقد أنه يجب أن أقول أكثر من ذلك، سوى التعبير عن تعاطفي العميق لعائلة المرأة”
حادثة لقت تنديدا واسعا من الجمعيات المدافعة عن حقوق المرأة. فهذه الناشطة قي مجال الدفاع عن حقوق المرأة تقول، بأن الحكومة تفشل كل يوم في العمل على سن التشريعات، التي تمنع انتهاك حقوق المرأة و التي لا تضعها في خطر.و تجرى تحقيقات بمستشفى جامعة جالوي، بشأن وفاة المرأة، والتي توفيت في الثامن والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر الماضي.و وصف سياسيون يساريون وفاة المرأة بأنها “فضيحة“، والتي فجرت دعوات لتبني قانون بشأن الإجهاض في أيرلندا.يذكر أن أيرلندا تحظر الاجهاض، لكن المحكمة العليا منحت العام 1992 الحق في الاجهاض، إذا تعرضت حياة المرأة الحامل لمخاطر بسبب الحمل.