عاجل

تقرأ الآن:

الجيش الاسرائيلي في حالة تأهب قصوى بعد اغتيال "الجعبري"


إسرائيل

الجيش الاسرائيلي في حالة تأهب قصوى بعد اغتيال "الجعبري"

بعد اغتيال القائد العسكري لكتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة حماس، أحمد الجعبري، أعلن الجيش الإسرائيلي أنه قرر نقل ألوية عسكرية إلى الحدود مع قطاع غزة استعدادا لاحتمال القيام بتوغل بري في القطاع .
من جهة أخرى أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو أن حكومته ستقوم “بأي عمل ضروري” للدفاع عن نفسها، جاء ذلك في كلمة ألقاها في تل أبيب وقال :“على ضوء ما حدث في الساعات الماضية فان اسرائيل لديها رؤية واضحة بأنها لن تتسامح أبدا مع أي اطلاق للصواريخ يستهدف المدنيين، وآمل أن الرسالة قد وصلت لحماس والمنظمات الارهابية الآخرى في غزة بأن اسرائيل مستعدة لاتخاذ كل الاجراءات اللازمة للدفاع عن شعبها. “
عشرات الدبابات تمركزت خارج قطاع غزة بالقرب من السياج الأمني بين إسرائيل والأراضي الفلسطينية ما يفتح الاحتمالات لعميلة اجتياح برية على حسب تصريحات المتحدثة باسم الجيش الاسرائيلي فيتال ليبوفيتش التي قالت :“كل الخيارات مطروحة على الطاولة، بما في ذلك إمكانية شن عمليات برية، وحدات الاحتياط على استعداد تام وهم بانتظار خطواتنا القادمة، سنضرب عدة أهداف من الجو، وهي مخابئ الصواريخ، والمخازن والأنفاق تحت الأرض التي تستخدم لتخزين الصواريخ وغيرها من الأهداف”.
يشار الى أن الحكومة الاسرائيلية أعلنت حالة التأهب القصوى في الجيش وذلك لمواجهة إطلاق الصواريخ باتجاه الجنوب الاسرائيلي من قبل حركة حماس واحتمال وصول هذه الصواريخ إلى منطقة وسط إسرائيل و تل أبيب.