عاجل

تقرأ الآن:

استقالة وزير النقل المصري ورئيس مصلحة السكك الحديدية بعد مقتل 50 شخصا في حادث أسيوط


مصر

استقالة وزير النقل المصري ورئيس مصلحة السكك الحديدية بعد مقتل 50 شخصا في حادث أسيوط

خمسون طفلا لقوا حتفهم هذا السبت وأصيب 18 في اصطدام بين حافلة مدرسية وقطار في محافظة أسيوط جنوب مصر .

الحافلة المدرسية التابعة لمؤسسة دار حراء كانت تقل ستين تلميذا قبل أن تصطدم بقطار لدى عبورها السكة الحديدة بقرية الحواتكة بمركز منفلوط بصعيد البلاد.

الحادث المأساوي أدى الى استقالة وزير النقل محمد رشاد المتيني الذي أعلن أنه يقبل بتحمل مسؤولية الحادث وكذلك فعل رئيس مصلحة السكك الحديدية مصطفى قناوي.

الرئيس المصري محمد مرسي أمر رئيس الوزراء ووزيري الدفاع والصحة ومحافظ أسيوط بتقديم كل مساعدة ممكنة الى عائلات الضحايا.

وتظاهر أفراد من عائلات الضحايا بالقرب من مكان الحادث تعبيرا عن غضبهم مطالبين بعقوبة الاعدام للمسؤولين عن الحادث.

وحسب السلطات المحلية تم اعتقال الرجل الذي كان يفترض أن ينزل الحاجز عند مرور القطار وكان نائما عند وصول الحافلة.