عاجل

المستشارة الالمانية انغيلا ميركل تنتقد اوضاع حقوق الانسان في روسيا خلال لقاء جمعها بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، معتبرة أن سجن عضوتين من فرقة “بوسي ريوت” لانتقادهما سياسة الرئيس الروسي امر كان سيثير جدلا كبير إن حدث في المانيا.

المستشارة الالمانية انغيلا ميركل تقول: “لا اعرف ان كان ضروريا ارسال فتاتين إلى السجن لكن في المانيا أمرا مثل هذا يعتبر قضية. هذا الحديث ليس ضد روسيا لكنه مجرد تعبير عن رأي”

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقول:
“المستشارة الالمانية اشارت إلى الفتاتين اللتين تقبعان في السجن بسبب اغنيتهما. لكن هل هي على علم أن احدى الفتاتين قامت بتعليق عروس على شكل شخص يهودي وقالت إنه علينا التخلص من مثل هؤلاء الناس في موسكو. لا يمكننا دعم اناس يتبنون موقفا معاديا للسامية”

لقاء ميركل ببوتين جاء بعد حضورها منتدى الحوار الروسي الالماني الذي انعقد في مدينة سان بطرسبورغ والذي يتوقع ان يتمخض عنه ابرام اتفاقيات اقتصادية بمليارات اليورو بين البلدين.