عاجل

تقرأ الآن:

الصراع القائم بين اسرائيل وغزة يؤثر على قطاع السياحة في بيت لحم


الضفة الغربية

الصراع القائم بين اسرائيل وغزة يؤثر على قطاع السياحة في بيت لحم

بيت لحم تشهد منذ أسبوع انخفاضا حادا في حركة السياحة بسبب الصراع القائم بين اسرائيل وغزة.

أعداد كبيرة من السياح الأجانب ألغوا رحلاتهم، ويأتي هذا تزامنا مع اقتراب عطلة أعياد الميلاد.

الياس العرجة رئيس الجمعية العربية للفنادق عبر أن قطاع السياحة سجل انخفاضا ملحوظا خلال الأيام المنصرمة.

وبدت في كنيسة المهد وساحتها وبعض شوارع بيت لحم الرئيسة حركة نشطة للحجاج والسياح في مدينة المهد التي تستعد للأعياد المجيدة.

بير سائح ايطلي:“من إيطاليا، بلدنا، تلقينا العديد من الرسائل والمكالمات للاطمئنان علينا ولمعرفة ما اذا كنا في حالة.نعم بالطبع نحن بخير من الواضح أن الناس في ايطاليا يعيشون في خوف أكثر من هنا في واقع الأمر.”

ويواصل السياح مغامراتهم حتى في القدس ولم يظهر عليهم الخوف من وصول الصواريخ الى المدينة المقدسة.

ماهر كنواتي صاحب متجر للذكريات:“أنا حقا لست خائفا، أنا أعمل مع زوجتي،القلقة نوعا ما ولكن كل شيء يبدو هادئا عموما، فالناس يعيشون حياة طبيعية هنا واليوم الطقس جميل.”

وتتواصل الحياة في القدس حيث سادت حالة من الفزع والخوف والذهول أوساط المستعمرين الإسرائيليين ورغم ذلك لا تبدو الشوارع خالية، وسط مخاوف من تجدد القصف الصاروخي الفلسطيني للمدينة.