عاجل

تقرأ الآن:

أزمة زعامة الحزب الفرنسي المحافظ تلوح في الأفق


فرنسا

أزمة زعامة الحزب الفرنسي المحافظ تلوح في الأفق

لم تحسم على ما يبدو صناديق الانتخابات معركة زعامة الحزب الفرنسي المحافظ “اتحاد من أجل حركة شعبية” بعد أن زعم كل من المرشحين لرئاسة الحزب فرانسوا فيون، رئيس الوزراء السابق في عهد الرئيس الفرنسي السابق نيكولاساركوزي، وجان فرانسوا كوبيه، الأمين العام الحالي للحزب، فوز كل منهما في الانتخابات، وذلك بعد ست ساعات من انتهاء حوالي ثلامائة ألف عضو بالحزب من الإدلاء بأصواتهم.و قال كوبيه لمجموعة من أنصاره إن الغالبية من أعضاء الحزب انتخبوني رئيسا للحزب. وبعدها بوقت قصير، أعلن فيون أنه متفوق على كوبيه بفارق مائتين وأربعة وعشرين صوتا.
و كانت التوقعات الأولية تشير إلى أن فيون، هو المرشح الأوفر حظا للفوز برئاسة الحزب، لكن النتائج الأولية تشير إلى أنهما متقاربان .هذا ومن المقرر أن تعلن النتائج الرسمية في وقت لاحق من اليوم.