عاجل

غزة مفتوحة أمام كل الاحتمالات

تقرأ الآن:

غزة مفتوحة أمام كل الاحتمالات

حجم النص Aa Aa

تواصل القوات الاسرائيلية حشد قواتها على تخوم غزة، وهذا يعني أن الهجوم البري ممكن في أي وقت، فيما أعلنت الحكومة الاسرائيلية عن رغبتها بحل آخر. وكان لرئيس الحكومة الاسرائيلية أن برر الهجوم قائلاً : “لا يوجد أي تشابه أخلاقي، هناك منظمات في غزة. الإرهابيون يقومون بجريمة حرب مزدوجة، هم يطلقون النار على المدنيين الإسرائيليين ومن ثم يختبئون وراء المدنيين الفلسطينيين، فيما إسرائيل على النقيض تأخذ كل التدابير لتفادي سقوط ضحايا مدنيين.”

ومع ذلك، فإن الوضع على الأرض يبدو بعيدا عن إثبات هذا الكلام. الصور التي تنقلها الوكالات من غزة تذكر بشتاء 2008-2009، وبعملية “الرصاص المصبوب” التي سقط خلالها 1400 ضحية من الفلسطينيين. وفي اليوم السادس من الهجوم، سقط 95 فلسطينيا، من بينهم العديد من النساء والأطفال.

فيما قتل ثلاثة اسرائيليين بنيران الصواريخ الفلسطينية؛ صليات لم تتوقف منذ بدء الهجوم على غزة وقد وصلت عدة مرات إلى تل أبيب. وفيما لو شنت اسرائيل هجومها البري فإن الوضع سيتطور بشكل دراماتيكي.