عاجل

أجواء من الارتياح بدأت تسيطر على غزة بعد اتفاق وقف اطلاق النار الذي تم التوصل اليه مساء الاربعاء بين اسرائيل وحماس ،و بعد اسبوع من المواجهة المسلحة التي أوقعت 155 قتيلا فلسطينيا وخمسة اسرائيليين.
الحكومة الفلسطينية في غزة قررت اعتبار الثاني والعشرين من شهر تشرين الثاني /نوفمبر من كل عام “عيداً وطنيا، وإجازة رسمية للتأكيد على التكاتف الوطني”.
كما انطلق الآف الفلسطينيين في مسيرات حاشدة للتعبير عن ترحيبهم بالهدنة .
يشار الى أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما شكر نظيره المصري محمد مرسي ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو على جهودهما لانجاز اتفاق الهدنة.