عاجل

تقرأ الآن:

بلدة في اقليم كاتالونيا ترفض دفع الضرائب لحكومة مدريد


إسبانيا

بلدة في اقليم كاتالونيا ترفض دفع الضرائب لحكومة مدريد

بين تلال اقليم كاتالونيا الاسبانية الذي اصبح مؤخرا مدفوعا بهاجس الانفصال، تقع بلدة غاليفا التي اتخذت قرارا هو الاول من نوعه بعدم دفع ضرائبها لصالح الحكومة المركزية في مدريد واستبدال ذلك بتوريدها إلى اقليم كاتلونيا. عمدة البلدة اكد ان القرار الجديد هو رمزي بالدرجة الاولى.

جوردي فورناس عمدة بلدة غاليفا يقول: “تأثير القرار يكاد لا يذكر لان اقليم كاتالونيا سيعيد ارسال الضرائب إلى مدريد. نحن نحمي الثقافة والحقوق الوطنية الكاتالونية فحصولنا على دولة مستقلة سيخرجنا من الازمة الاقتصادية التي تسببها لنا الدولة الاسبانية”

سكان البلدة طالبوا باقي بلدات وقرى الاقليم بالانضمام إلى قراراهم لاجبار حكومة كاتالنويا على عدم تسليم الضرائب إلى مدريد.

أحد سكان البلدة يقول:
“إن لم نكن قليلين، إن انضم الينا المواطنين ورجال الاعمال من القرى والبلدات الاخرى، قد نشكل نضغطا كبيرا على الحكومة الكاتالونية لحثها على عدم ارسال اموال الضرائب إلى الخزانة الاسبانية والاحتفاظ بهذه الاموال فهي ملكنا في النهاية”

أحد سكان البلدة يقول:
“ موقفنا قد يجعل مدريد تلاحقنا بالتفتيش وامور أخرى مثل تلك التي تفعلها الاجهزة الادارية لكني سعيد كوننا اول من اتخذ هذا القرار”

سكان البلدة الذين بدوا متحمسين لانفصال اقليمهم عن اسبانيا بادروا بتعليق علم استقلال كاتالونيا على اعلى مباني البلدة.